شاهد كل المباريات

إعلان

تقرير.. في الذكرى الثالثة لكتابة التاريخ.. واتفورد تميمة حظ صلاح

محمد صلاح

محمد صلاح نجم ليفربول

12أغسطس 2017.. هذا التاريخ كان بمثابة انطلاق نجم حاول أن يثبت للجميع أن تجربته في تشيلسي كانت بمثبة محطة، لكن موعد التألق جاء في الملاعب الإنجليزية عبر فريق ليفربول ومع مدرب لديه عين ثاقبة في اكتشاف النجوم والحديث هنا عن يورجن كلوب.

محمد صلاح خاض مباراته الرسمية الأولى بالبريميرليج مع ليفربول في مثل هذا اليوم وكان أمام فريق واتفورد والذي يعتبر "تميمة حظ" النجم المصري، حيث كان لقاء "مو" الأول مثيرًا بفضل هدفه الرسمي الأول إلى جانب صناعته لهدف في لقاء انتهى بنتيجة التعادل الإيجابي (3-3) على ملعب "فيكارج رود".

صلاح استطاع أن يتلقى إشادة كبيرة نظرًا لبدايته القوية بقميص "الريدز"، خاصة أن ليفربول تحمل 50 مليون يورو (42 مليون يورو + 8 ملايين إضافات أخرى) باستقدامه من صفوف فريق العاصمة الإيطالية روما، ليثبت صاحب القميص رقم 11 أن المبلغ الذي دُفع فيه كان يستحقه.

صلاح كان له تصريح رسمي عبر شاشة "بي إن سبورتس" عقب المباراة، قائلاً :"هذه مباراتنا الأولى، ولابد التحلي من الأمل والفوز في المباريات المقبلة لتحقيق مركز جيد".

في المقابل، رد الألماني يورجن كلوب المدير الفني لفريق ليفربول على تصريحات صلاح، قائلاً :"هو خيرة من اللاعبين، في مباراته الأولى استطاع أن يسجل ويتسبب في ضربة جزاء".

وأتم :"نحن راضون عن الأداء ونعرف أنه سيقدم الأفضل في المستقبل".

صلاح بفضل مستواه مع ليفربول في مباراة واتفورد استطاع أن يحصل على جائزة أفضل لاعب في المباراة، لتكون موقعة ملعب "فيكارج رود" بمثابة البداية في موسم يُعد تاريخيًا للاعب على المستوى الفردي.

ويُعد واتفورد والذي هبط إلى دوري الدرجة الأولى الإنجليزية في الموسم المنقضي،"تميمة حظ" صلاح حيث خاض الأخير ست مباريات في المواسم الثلاثة الأخيرة ليسجل 8 أهداف إلى جانب صناعة تمريرتين، ليكون واتفورد أكثر الأندية التي سجل أمامها صلاح إلى جانب بورنموث برصيد 8 أهداف أيضًا.

وشهد موسم صلاح الأول انفجار تهديفي كبير من النجم المصري بتسجيله 44 هدفًا في كافة المسابقات من بينهم 32 هدفًا في بريميرليج فقط ليحصل على لقب الهداف متفوقًا على هاري كين.

صلاح أيضًا في موسمه الأول حصل على جائزة أفضل لاعب في بريميرليج ليعادل إنجاز النجم الجزائري رياض محرز عندما كان في صفوف ليستر سيتي بعدما قاد "الثعالب" إلى لقب الدوري للمرة الأولى في تاريخهم وهذا تحقق في موسم (2015 - 2016).

وحتى الآن، استطاع صلاح على الصعيد الفردي أن يحصل على جائزتي الحذاء الذهبي في موسمي (2017 - 2018) (2018 - 2019)، أما على الصعيد الجماعي توّج بلقب دوري أبطال أوروبا في الموسم الماضي ولقبي كأس السوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية، إلا أن البطولة الأهم بجانب دوري الأبطال هو الحصول على بريميرليج في الموسم المنتهي بعد غياب طال 30 عامًا.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات