شاهد كل المباريات

إعلان

إنجاز غير مسبوق.. مانشستر سيتي بطلا لكأس الاتحاد بسداسية تاريخية في واتفورد

توج مانشستر سيتي بطلا للنسخة الـ138 لكأس الاتحاد الإنجليزي "FA Cup"، بعد فوزه على واتفورد بسداسية نظيفة مساء اليوم السبت في نهائي المسابقة على ملعب "ويمبلي" في العاصمة الإنجليزية لندن.

وأصبح السيتي أول فريق في تاريخ الكرة الإنجليزية يتوج بالبطولات الثلاث المحلية في موسم واحد، بعد حصد الدوري الإنجليزي وكأس الرابطة الإنجليزية وكأس الاتحاد الإنجليزي.

وفاز رجال المدرب الكتالوني بيب جوارديولا باللقب السادس في كأس الاتحاد والأول منذ عام 2011.

وباتت (6-0) هي النتيجة الأكبر في تاريخ نهائيات كأس الاتحاد الإنجليزي، بعدما عادل السيتي سداسية فريق بوري أمام ديربي كاونتي قبل 116 عامًا وتحديدًا في نسخة 1903.

ملخص المباراة:

جاءت الخطورة الأولى في المباراة من جانب واتفورد بعدما سيطر بيريرا على الكرة على حدود منطقة الجزاء، ليسددها أرضية لكن الحارس إديرسون نجح في التصدي لها ببراعة ليظل التعادل السلبي قائما.

واصل واتفورد ضغطه على مانشستر سيتي وكاد أن يسجل دوكوريه من تسديدة داخل المنطقة في الدقيقة الـ20، لكن كومباني أبعدها وسط مطالبات باحتساب ضربة جزاء بداعي وجود لمسة يد، لكن الحكم أمر باستئناف العب.

وفي الدقيقة الـ26، نجح مانشستر سيتي في افتتاح التسجيل عن طريق ديفيد سيلفا، بعدما استغل الإسباني تمريرة رأسية من ستيرلنج داخل المنطقة، ليسددها بقدمه اليسرى في الهواء داخل شباك واتفورد على يسار الحارس جوميز.

وفي الدقيقة الـ39، ضاعف مانشستر سيتي النتيجة بعدما أرسل بيرناردو سيلفا عرضية متقنة إلى جابرييل جيسوس داخل منطقة الجزاء، ليحول البرازيلي الكرة بقدمه اليسرى ويتابعها ستيرلنج بتسديدة على خط المرمى داخل الشباك. 

ومع بداية الشوط الثاني، كاد السيتي أن يسجل الهدف الثالث بقدم جيسوس، لكن الحارس جوميز نجح في التصدي لها بقدمه ببراعة، قبل أن يسجل الفريق هدفا ألغاه الحكم بداعي وجود تسلل.

وبعد مرور 60 دقيقة، سجل مانشستر سيتي الهدف الثالث عن طريق البديل كيفين دي بروين، بعدما استغل البلجيكي تمريرة جيسوس داخل المنطقة، ليراوغ الحارس جوميز ويسدد الكرة في الزاوية اليمنى للمرمى.

وفي الدقيقة الـ68، عاد جيسوس ليسجل هدفه الأول في المباراة، بعدما انطلق بالكرة بدون رقابة من منتصف الملعب نحو مرمى واتفورد، ليسددها على يسار الحارس جوميز معلنا عن الهدف الرابع في اللقاء.

جاء الهدف الخامس في الدقيقة الـ79 عن طريق رحيم ستيرلنج مستغلا صناعة رائعة من بيرناردو سيلفا، حيث سدد الجناح الإنجليزي الكرة بقدمه أمام المرمى.

وفي الدقيقة الـ86، أحرز ستيرلنج الهدف الشخصي الثالث له والسادس لفريقه، بعدما استغل تمريرة داخل المنطقة ليسددها وترتطم بالقائم الأيمن ليتابعها بتسديدة جديدة داخل شباك واتفورد.

تشكيل مانشستر سيتي: إديرسون، والكر، كومباني، لابورت، زينشينكو، جوندوجان، ديفيد سيلفا، محرز، بيرناردو سيلفا، ستيرلنج، وجيسوس.

تشكيل واتفورد: جوميز، فيمينيا، كاثكارت، ماريابا، هوليباس، هيوز، كابو، دوكوريه، بيريرا، ديلوفيو، ودييني.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات