شاهد كل المباريات

إعلان

تقرير.. العين يحقق رابع مفاجآت مونديال الأندية.. وإنجاز شخصي لحسين الشحات

العين

العين

تأهل فريق العين الإماراتي إلى نهائي كأس العالم للأندية بالإمارات بعد فوزه على ضيفه ريفر بليت الأرجنتيني (5-4) بركلات الجزاء الترجيحية في المباراة التي جمعت بينهما الثلاثاء على استاد هزاع بن زايد في المربع الذهبي للبطولة.

وسيلتقي العين، الذي يلعب في صفوفه الدولي المصري حسين الشحات، في المباراة النهائية المقرر إقامتها يوم السبت المقبل، مع الفائز من مباراة ريال مدريد الإسباني حامل اللقب مع كاشيما إنتلرز الياباني، التي تُقام الأربعاء.

وحقق الشحات إنجازًا شخصيًا، بعدما أصبح أول لاعب مصري يصل إلى نهائي مونديال الأندية، حيث لم ينجح الأهلي في الوصول للنهائي خلال مشاركاته الخمسة الماضية في المسابقة، واكتفى بتحقيق المركز الثالث عام 2006.

كذلك الثنائي المصري حسني عبد ربه وعبد الله رمضان لم ينجحا في الوصول إلى النهائي، حيث ودع الأول المسابقة من الدور التمهيدي مع أهلي دبي الإماراتي في 2009، والثاني من نصف النهائي مع الجزيرة الإماراتي عام 2017.

ودخل العين تاريخ المسابقة بعدما أصبح رابع فريق من خارج قارتي أوروبا وأمريكا الجنوبية يصل إلى المباراة النهائية للبطولة التي انطلقت بالنظام الجديد عام 2005، إذ لم تنكسر القاعدة سوى 3 مرات فقط في النسخ الماضية:

- نسخة 2010:

حملت المفاجأة الأولى اسم مازيمبي الكونجولي بطل دوري أبطال إفريقيا عام 2010، عندما أطاح بإنترناسيونال البرازيلي من نصف نهائي المسابقة بفوزه (2-0)، ليصبح أول فريق يصل للنهائي من خارج قارتي أوروبا وأمريكا الجنوبية.

وفي المباراة النهائية، سقط مازيمبي أمام إنتر ميلان الإيطالي بطل أوروبا بثلاثية نظيفة.

 

- نسخة 2013:

تأهل الرجاء المغربي مستضيف تلك النسخة إلى المباراة النهائية، بعدما تفوق على أتليتيكو مينيرو البرازيلي في نصف النهائي بثلاثة أهداف مقابل هدف.

وفي المباراة النهائية، خسر الرجاء أمام بايرن ميونيخ الألماني بطل أوروبا بثنائية نظيفة.

- نسخة 2016:

قدم كاشيما أنتلرز الياباني مستضيف تلك النسخة مشوارًا مشابهًا ونجح في الوصول للمباراة النهائية، حيث اكتسح أتلتيكو ناسيونال الكولومبي في نصف النهائي بثلاثية نظيفة.

وفي المباراة النهائية، كاد كاشيما أن يحقق المفاجأة لكنه خسر اللقب بعدما سقوطه في نهائي مثير أمام ريال مدريد الإسباني بطل أوروبا بنتيجة (4-2).

واستهل العين مشواره في البطولة بالفوز على ولنجتون النيوزيلندي بركلات الترجيح بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل (3-3).

وبعدها، قدم العين عرضا رائعا وحقق فوزا كبيرا مستحقا بنتيجة (3-0) على الترجي التونسي في مواجهة مثيرة بالدور الثاني للبطولة.

وبالتالي هناك فرصة فرصة تاريخية أمام العين لحصد اللقب في النهائي، حيث سيصبح أول فريق مضيف يُتوج بلقب مونديال الأندية، وكذلك أول فريق عربي ومن خارج قارتي أوروبا وأمريكا والجنوبية يحقق ذلك الإنجاز على مر العصور.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات