شاهد كل المباريات

إعلان

بمشاركة أبو تريكة.. دروجبا يقود أساطير أفريقيا للفوز على أسود 2002

أساطير أفريقيا

أساطير أفريقيا

تغلب منتخب أساطير الكرة الأفريقية على منتخب السنغال التاريخي الذي شارك بنهائيات كأس العالم 2002 بثلاثة أهداف مقابل هدفين، في مباراة تاريخية أقيمت على شرف ذكرى أسطورة الكرة السنغالية الراحل جولي بوكاندي، وذلك على هامش حفل الاتحاد الأفريقي لكرة القدم لتقديم جوائز الأفضل في عام 2018 بالقارة السمراء.

وشارك المصري محمد أبو تريكة نجم الأهلي السابق في المنتخب أساطير أفريقيا إلى جانب عدد من أبرز نجوم القارة السمراء عبر تاريخها، وعلى رأسهم الإيفواري ديدييه دروجبا، الكاميروني صامويل إيتو، الغاني مايكل إيسيان، النيجيري نوانكو كانو والمغربي نور الدين نايبت.

بينما لعب المنتخب السنغالي بقائمته التاريخية التي حققت أحد أفضل نتائج الكرة الأفريقية في تاريخ الكأس العالم، عندما تأهل للدور ربع النهائي لمونديال كوريا الجنوبية واليابان، بمجموعة من النجوم أبرزهم حجي ضيوف، خليلو فاديجا، ساليف دياو، هنري كامارا وبابا بوبا ديوب.

سجل مايكل إيسيان الهدف الأول لمنتخب أساطير أفريقيا في الدقيقة 22، عندما تسلم الكرة على حدود منطقة الجزاء من الجبهة اليسرى، ويسددها بشكل مميز على يسار حارس المرمى، لينتهي الشوط الأول بتقدم أساطير أفريقيا بهدف نظيف.

وفي بداية شوط المباراة الثاني قلب منتخب أساطير السنغال الطاولة سريعًا، بعدما استقبل ساليف دياو كرة عرضية أمام المرمى في الدقيقة الثانية وسددها مباشرة لتصطدم بيد الحارس الإيفواري آلان جوامينيه وتسكن الشباك، وبعد دقيقتين فقط مر ضيوف بمهارة من الجبهة اليسرى، وأرسل كرة أرضية مميزة وضعها سليمان كامارا مباشرة في المرمى.

وقبل دقيقتين من نهاية المواجهة التي امتدت لساعة واحدة احتسب الحكم ركلة جزاء لمصلحة أساطير أفريقيا، بعد عرقلة تيتي كامارا، نفذها مايكل إيسيان بنجاح معلنًا عن التعادل، وفي اللحظات الأخيرة سجل ديدييه دروجبا الهدف الثالث لمصلحة أساطير أفريقيا بعدما تسلم الكرة داخل منطقة الجزاء وسددها بشكل مميز على يمين حارس المرمى.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات