جميع المباريات

كأس إيطاليا

برعاية

إعلان

يوفنتوس يتأهل لنهائي كأس إيطاليا بعد عودة سلبية أمام ميلان

رونالدو

جانب من المباراة

تأهل يوفنتوس إلى نهائي كأس إيطاليا بعد التعادل مع ضيفه ايه سي ميلان بنتيجة 0-0 في لقاء العودة من نصف نهائي البطولة اليوم الجمعة على أليانز ستاديوم في تورينو.

واستفاد يوفنتوس بذلك من قاعدة التسجيل خارج الأرض بعدما تعادل في لقاء الذهاب بهدف لكل فريق، لينتظر الفائز من إنتر ميلان ونابولي وكانت مباراة الذهاب لصالح فريق الجنوب الإيطالي بهدف نظيف.

ويقام نهائي البطولة على ستاد الأولمبيكو في العاصمة روما 17 يونيو الجاري.

تشكيل المباراة

تشكيل يوفنتوس: جانلويجي بوفون، دانيلو، بونوتشي، دي ليخت، أليكس ساندرو، بينتانكور، بيانيتش، ماتيودي، دوجلاس كوستا، رونالدو، ديبالا.
 
تشكيل ميلان: دوناروما، أندريا كونتي، سيمون كيير، رومانيولي، كالابريا، فرانك كيسي، إسماعيل بن ناصر، باكيتا، بونافينتورا، هاكان كالهان اوغلو، ريبيتش.

أحداث المباراة

انطلقت المباراة بشكل مثير، وفي الدقيقة الثانية كان يوفنتوس يتقدم في النتيجة من خلال تسديدة رائعة عن طريق دوجلاس كوستا التي أتت بجانب القائم الأيسر للحارس دوناروما.
 
واحتاج حكم المباراة إلى مساعدة حكم الفيديو المساعد في الدقيقة 13 من أجل احتساب ركلة جزاء بعدما تعمد كونتي مدافع ميلان لمس الكرة بالذراع في محاولة لإبعادها من أمام رونالدو، ثم راجع الحكم اللقطة واحتسب الخطأ.

وأهدر رونالدو ركلة الجزاء في الدقيقة 16 من عمر المباراة بعدما صوبها قوية وذهب دوناروما في اتجاهها غير أن القائم الأيمن للحارس الإيطالي قام بالواجب المطلوب وأبعد الكرة.

وبعد دقيقة واحدة كانت الإثارة حاضرة، بطرد مباشر ضد أنتي ريبيتش بسبب التدخل العنيف الذي قام به ضد ماتيودي لاعب يوفنتوس.
خلال النصف ساعة الأولى من عمر المباراة استطاع يوفنتوس أن يفرض سيطرته على الكرة وتواجد في المناطق الهجومية بشكل دائم، بينما لم يقدم ميلان ما يشفع له من أجل التعبير عن رغبته في الفوز سواء قبل الطرد أو بعده.
وحاول رونالدو تعويض ركلة الجزاء المهدرة وبعد عمل مشترك مع ديبالا في الدقيقة 39 سدد البرتغالي كرة من حدود منطقة الجزاء بالقدم اليسري لكنه لم تكن بالقوة الكافية وأمسك دوناروما بها.
أهدر بونوتشي فرصة خطيرة من أجل التسجيل في الدقيقة 58 بعدما أتته الكرة من ركنية أرسلت من الجانب الأيسر على قدمه اليمنى لكنه سددها بباطن القدم بجوار القائم.
وبعد حالة من الهدوء، كسر باولو ديبالا الجمود بتسديدة رائعة من جارج منطقة الجزاء لكن دوناروما كان في الموعد بالدقيقة 79 وأبعد الكرة إلى ضربة ركنية.
وانتهت المباراة بدون أهداف ليتأهل يوفنتوس إلى المباراة النهائية في انتظار الطرف الثاني الذي سيتحدد بين إنتر ميلان ونابولي.

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات