شاهد كل المباريات

إعلان

"الخروج من السوبر ليس السبب".. 4 عوامل أجبرت برشلونة على إقالة فالفيردي

فالفيردي

فالفيردي

لم يكن الإبقاء على خدمات إيرنستو فالفيردي على رأس الإدارة الفنية لبرشلونة وهو في وضع غير مستقر، الحل الأمثل للفريق، لذلك اتخذ مجلس إدارة النادي الكتالوني برئاسة جوسيب ماريا بارتوميو قرار الاستغناء عن المدرب الإسباني وتعيين كيكي سيتين مدرب ريال بيتيس السابق مدربًا للفريق.

إقالة فالفيردي من تدريب برشلونة كانت أمرًا حتميًا، بعد الأداء المتواضع الذي ظهر عليه الفريق خلال الفترات الماضية، بجانب خروجه من منافسات بطولة كأس السوبر الإسباني في نصف النهائي لصالح أتليتكو مدريد.

الجماهير الكتالونية كانت تُمني نفسها بالاستغناء عن خدمات فالفيردي في مناسبات أخرى، وانتظرت سماع ذلك الخبر بعد الخسارة المهينة للفريق أمام ليفربول في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، إلا أن جوسيب ماريا بارتوميو رئيس النادي كان يخلف التوقعات ويجدد الثقة في المدرب الإسباني.. والسؤال هنا، لماذا قرر بارتوميو في هذا التوقيت إقالة فالفيردي؟

بحسب ما ذكرته الصحف الإسبانية فهناك عدة أسباب وراء خبر الإقالة، من جانبها قالت صحيفة ماركا إن انتخابات برشلونة المقرر لها عام 2021 أحد الأسباب وراء إقالة فالفيردي، خاصة وأن منافس بارتوميو المحتمل على مقعد الرئاسة هو فيكتور فونت والذي تربطه علاقة جيدة مع تشافي هيرنانديز لاعب برشلونة الأسبق وأحد المرشحين لخلافة فالفيردي قبل تعيين سيتين.

تشافي يرتبط بعلاقة جيدة مع فونت، عكس الحال مع الرئيس الحالي، لذلك كان توليه منصب المدير الفني لبرشلونة في حقبة بارتوميو أمر صعب.

لجأ بارتوميو لتعيين كيكي بعقد لمدة موسمين ونصف ما يعني استمراره حتى صيف 2022، عكس ما كان متوقعًا بتعيين مدير فني مؤقت حتى نهاية الموسم، على أن يتولى تشافي المسئولية الفنية مطلع الموسم الجديد بعدما لاقي اسمه ترحيبًا كبيرًا من قبل أعضاء مجلس إدارة النادي.

السبب الثاني وراء إقالة فالفيردي، وهو محاولة بارتوميو لملمة أوراقه مبكرًا خوفًا من تراجع نتائج الفريق هذا الموسم تحت قيادة المدرب الإسباني وخروجه خالي الوفاض من البطولات.

صحيفة "سبورت" الكتالونية بررت قرار رئيس برشلونة بخوفه من تأثر اللاعبين بالنتائج السلبية خاصة في المباريات الكبرى مثل الكلاسيكو أو مواجهة أتليتكو مدريد، أو نهاية الموسم بتتويج الملكي ببطولة الدوري.

سبب ثالث، وهو شعور بارتوميو أن شخصية فالفيردي داخل الفريق لم تعد موجودة، أما السبب الرابع فهو ديناميكة الفريق المفقودة، وعدم وصول فالفيردي إلى أفضل تشكيل يمكن أن يعتمد عليه الفريق بشكل أساسي، إلى جانب التغييرات المتعددة التي كان يجريها، فضلًا عن فقدان بعض اللاعبين للثقة تحت قيادته.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات