*
جميع المباريات

الدوري الإسباني

برعاية

إعلان

تبرئة لاعب قادش من توجيه عبارات عنصرية لمدافع فالنسيا

دياخابي

قادش وفالنسيا

ذكرت رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم إنه لم تجد أي دليل لتعرض مدافع فريق فالنسيا مختار دياخابي لإساءات عنصرية من قبل خوان كالا مدافع فريق قادش.

وذكرت الرابطة في بيان اليوم الجمعة :" بعد تحليل العناصر، توصلنا إلى عدم وجود دليل في أي من الوسائل المتاحة للرابطة تفيد بأن اللاعب خوان توريس رويز (خوان كالا) أهان مختار دياخابي مستخدما مصطلحات تم التنديد بها".

وقال دياخابي إنه تعرض لإساءة عنصرية من قبل كالا بعد المواجهة التي جمعت بين فالنسيا وقادش يوم الأحد الماضي.

وخرج دياخابي مع زملاءه بالفريق إلى خارج الملعب، ولكنه عاد بعد أن قيل له إنهم سيخسرون نقطة. وانتهت المباراة بفوز قادش 2 / 1.

وذكرت الرابطة أنهت قامت بتحليل الملفات السمعية والبصرية والرقمية المتاحة، وصوت المباراة، ولقطات من القنوات التليفزيونية الناقلة، وأيضا الصور التي تم نشرها على وسائل التواصل الاجتماعي.

وقامت الرابطة أيضا باستئجار شركة لتقوم بقراءة الشفاه وتحليل سلوك اللاعبين.

وتمت مشاركة التقارير بالفعل مع الناديين والسلطات المختصة.

ورد فالنسيا بالقول :" حقيقة عدم إيجاد إثبات لا يعني أن الواقعة لم تحدث" وأن النادي "لم يغير رأيه بأي حال من الأحوال عما حدث في المباراة".

ومع ذلك، سلط النادي الضوء في بيان أن رابطة الدوري "حاولت توضيح ما حدث في قادش".

وأعادت الرابطة التأكيد في بيانها أنها "تدين العنصرية بكافة أشكالها وتحافظ على التزامها الدائم بمكافحة أي نوع من أنواع التعبير في هذا الصدد".

وذكر فالنسيا أنه فخور بدياخابي، واللاعبين والجهاز الفني للطريقة التي تعاملوا بها بعد الواقعة وأن النادي "يعتبر أنه من الإيجابي أن حوارا قد بدأ بشأن وضع بروتوكولات ضرورية لمكافحة العنصرية في كرة القدم".

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات