شاهد كل المباريات

إعلان

تقرير.. لماذا هدد رئيس ريال مدريد بإيقاف الليجا عام 2000؟

بيريز

رئيس ريال مدريد

كشف مدير مصلحة الضرائب الإسبانية في الفترة بين عامي 1998 و2001 إجناسيو رويز خارابو أن رئيس ريال مدريد فلورنتينو بيريز هدد بايقاف الليجا حينما بدأت السلطات سلسلة من الفحوصات ضد أندية كرة القدم عام 2000.

وتحدث خارابو في حوار مع اذاعة برشلونة عن بعض النقاط التي ذكرها في كتابه "الحالة المالية والديمقراطية"، حول عمل مصلحة الضرائب مع أندية كرة القدم.

وصرح المسئول السابق "اتفقنا مع الأندية على اجراء فحوص ضريبية وقررنا أنه في قطاع مثل كرة القدم للمحترفين حيث تكون المنافسة على أشدها بين الأندية يجب أن تتم الفحوصات في نفس الوقت، لم يكن يمكن أن نحقق من أندية وأخرى لا".

وأضاف خارابو "لهذا تقرر اجراء فحوصات بشكل متجانس ارتكازا على معايير موحدة" بالتنسيق مع كل فرق البحث "لكي تتفق في المعايير والوقت".

وتابع المسئول "مع بدء التحقيقات شاهدت الأندية ان الفحوصات كانت جادة للغاية ووصلت لدينا معلومات موثوقة بشهادة عدة أشخاص أن رئيس ريال مدريد حينها والذي يشغل نفس المنصب في الوقت الحالي فلورنتينو بيريز طلب من وزارة المالية ايقاف التحقيقات".

وأردف خارابو "الطلب كانت صيغته قوية بل وحذر من أنه اذا لم يتم الاستجابة لطلبه، بل سأقول مطلبه، بايقاف المنافسات".

وأكمل المسئول "مصلحة الضرائب كما يعرف الجميع لا تخاف، لذا لم نتاخر سوى دقيقتين لنرفض طلبه، لا يمكن اجراء فحوصات مع دافعي الضرائب وفقا لرغبتهم، بل وفقا لمعايير المصلحة".

وقال الخبير الاقتصادي "ايقاف الفحوصات كان سيشكل خرقا غير مبرر لحق المصلحة في التعامل مع كل هذه الممارسات مستقبلا".

وأضاف خارابو "كان هنالك أحدهم في وزارة المالية لم يكن يرى أن مطلب فلورنتينو سيء النية"، مع العلم بأن فلورنتينو قال حينها بأن مطلبه كان بـ"إسم كل الأندية".

واعتبر المسئول أن أهم شيء انتهى به الأمر كان استمرار الفحوصات واجراء التصفيات الضريبية اللازمة وبالتأكيد "عدم توقف الليجا".
0

الهدافون

عفوا.. لا يوجد هدافين

عفوا.. لا يوجد ترتيب

المباريات القادمة

عفوا.. لا يوجد مباريات قادمة

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات