شاهد كل المباريات

إعلان

استفادة مشروطة.. كيف يتأثر الأهلي والزمالك بقرار فيفا "الاستثنائي"؟

رمضان صبحي، الأهلي، الاهلي

رمضان صبحي

جاءت القرارات التي إتخذها الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بشأن عقود اللاعبين في الموسم الجاري، ليكون لها تأثيرًا على قوائم الأندية المصرية بعد عودة النشاط من جديد.

فيفا أعلن ثلاثة قرارات تتعلق بعقود اللاعبين الدائمة والمؤقتة في ظل تفشي فيروس كورونا في العالم، مما أدى إلى تعطيل نشاط الدوريات المحلية والبطولات القارية للأندية والمنتخبات. (طالع القرارات من هنا)

فيفا أعلن أن قراراته الاستثنائية جاءت في ظل الظروف الراهنة التي يعيشها العالم، والتي لم يسبق لها الظهور على الساحة الكروية منذ الحرب العالمية الثانية، حسبما وصفها.

وسيكون النادي الأهلي أحد المستفيدين من قرار فيفا في ظل استعارته لجناحه، رمضان صبحي، من هيدرسفيلد الإنجليزي، والتي كان مقررًا لها أن تنتهي بنهاية شهر يونيو القادم.

الدوري المصري كان مهددًا بالاستمرار لما بعد نهاية يونيو -حتى قبل تفشي فيروس كورونا- ووقتها كان الأهلي سيضطر لإعادة رمضان صبحي إلى ناديه الإنجليزي من جديد قبل نهاية المسابقة.

إلا أن قرار فيفا بتمديد عقود اللاعبين الدائمة والمعارين إلى نهاية الموسم كلًا في بلاده، جاء ليفتح المجال أمام بقاء رمضان صبحي مع الأهلي حتى موعد نهاية الموسم المصري، غير المعلوم حتى الآن.

"تمديد عقود اللاعبين حتى الموعد الجديد لنهاية الموسم"، هو أحد القرارات التي أقرها فيفا بشكل رسمي، لتستمر كافة الأندية بما تمتلكه من لاعبين حتى انتهاء المسابقات المحلية في مصر.

وفي الجانب الآخر، فإن الزمالك لن يستفد من قرارات فيفا نهائيًا في ظل عدم امتلاكه للاعبين معارين في قائمته الحالية، كما أنه ليس مهددًا بفقدان اي لاعب ينتهي تعاقده معه بنهاية الموسم الجاري.

لكن استفادة الأهلي من القرارات لن تكون نهائية، في ظل وجود استثناء وحيد وضعه فيفا في قراراته، يتعلق بتداخل المواسم الكروية في أكثر من دولة بنفس الوقت.

وقال فيفا في قراره: "في حالة تداخل الموسم، وعدم اتفاق الناديين على موقف اللاعب، تُمنح الأولوية للنادي السابق لإكمال موسمه بقائمته الأصلية، من أجل ضمان نزاهة الدوري المحلي."

وبناء على هذا القرار، فإن استمرار الموسم المصري المحلي حتى موعد بداية المسابقات الإنجليزية -إن حدث-، سيؤدي بدوره إلى بقاء رمضان صبحي مع الأهلي حتى ينتهي من موسمه.

الاستثناء الذي أقره فيفا في تعديلاته يتواجد به استثناء آخر، وهو إمكانية توصل الفريقين لاتفاق بشأن رحيل اللاعب نحو ناديه الأصلي، وهو ما قد يلجأ هيدرسفيلد إليه لاستعادة اللاعب في حالة استمرار الموسم المصري إلى أغسطس أو ما هو أبعد.

وفيما يخص اللاعبين المعارين من الأهلي والزمالك لغيرهم من الأندية، وخاصة خارج مصر، فإن الثلاثي وليد أزارو، حسين السيد، وحميد أحداد هم المتأثرون من هذه القرارات.

إعارات الأهلي والزمالك لباقي الأندية المصرية لن تتأثر بالقرارات نهائيًا في ظل انتهاء الموسم في الوقت نفسه لكافة الأندية في هذه الحالة.

أما أزارو المعار للاتفاق السعودي، حسين السيد في الصفاقسي التونسي، وأحداد للرجاء المغربي، سيجبرون الأهلي والزمالك على انتظار نهاية الموسم في السعودية وتونس والمغرب لاستعادة لاعبيهم من جديد بعد تمديد الإعارات لما بعد نهاية يونيو.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات