جميع المباريات

دوري الأمم الأوروبية

إعلان

ساوثجيت ردًا على مطالب الإقالة: أنا الشخص المناسب لقيادة إنجلترا في المونديال

جاريث ساوثجيت

جاريث ساوثجيت مع القائد هاري كين

دافع جاريث ساوثجيت، مدرب منتخب إنجلترا، عن نفسه بعد الانتقادات التي تعرض لها، ووصلت إلى المطالبة بإقالته، بعد الخسارة من إيطاليا في دوري الأمم الأوروبية، قبل أقل من شهرين على كأس العالم 2022.

وخسر منتخب إنجلترا بهدف على يد مضيفه الإيطالي يوم الجمعة الماضي في الجولة الخامسة من دور المجموعات للبطولة القارية، ليتأكد هبوط فريق الأسود الثلاثة إلى المستوى الثاني في النسخة المقبلة.

وفشل منتخب إنجلترا في الفوز خلال آخر 5 مباريات رسمية، لأول مرة منذ 1992، كما فشل في التسجيل في 3 مباريات متتالية (سواء رسمية أو ودية) لأول مرة منذ عام 2000.

كذلك فإن منتخب إنجلترا هو أحد منتخبين فقط في دوري الأمم الأوروبية هذا الموسم فشلا في تسجيل أي أهداف من لعب مفتوح، بعيدًا عن ركلات الجزاء، والمنتخب الآخر هو سان مارينو.

وبناءً على هذه الإحصائيات، طالب عدد من الجماهير الإنجليز عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة بإقالة ساوثجيت ورشح عدد كبير منهم الألماني توماس توخيل، مدرب تشيلسي السابق، لقيادة المنتخب، وفقًا لما نقلته صحيفة "ذا صن" البريطانية.

ويستضيف منتخب إنجلترا نظيره الألماني يوم الثلاثاء في الجولة الختامية من دور المجموعات في دوري الأمم الأوروبية.

وقال ساوثجيت، في تصريحات لصحيفة "جارديان" اليوم الأحد "أعتقد أنني الشخص المناسب لقيادة منتخب إنجلترا في كأس العالم، هكذا سيكون الفريق أكثر استقرارًا، لا شك في ذلك".

وأضاف "أداء منتخب إنجلترا في الفترة الماضية لم يكن سيئًا جدًا، وأعلم أن هذا الكلام سيثير السخرية لأننا تعرضنا لسلسلة من الهزائم".

وتابع "احكموا عليّ في النهاية بناءً على نتائجنا وأدائنا في البطولات الكبرى".

واختتم "مهمتي هي تخفيف الضغط عن اللاعبين، إذا كان موجهًا ضدي فهذا جيد تمامًا لأني أبلغ من العمر 52 عامًا وقد مررت بكل شيء تقريبًا".

ويلعب منتخب إنجلترا في المجموعة الثانية بكأس العالم 2022، إلى جانب كل من ويلز، والولايات المتحدة، وإيران.

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات