*
جميع المباريات

دوري الأمم الأوروبية

برعاية

إعلان

الشرطة تتدخل.. لافتة مناهضة للفيفا تثير الجدل في مباراة ألمانيا وإيطاليا

مباراة إيطاليا وألمانيا

مباراة إيطاليا وألمانيا

تدخلت الشرطة الألمانية بسبب لافتة مناهضة للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، رُفعت خلال مباراة ألمانيا وإيطاليا والتي أقيمت، أمس الثلاثاء، ببطولة دوري الأمم الأوروبية.

وحقق منتخب ألمانيا فوزًا كاسحًا على إيطاليا بنتيحة 5-2 في المباراة التي أقيمت على ملعب "بروسيا بارك" ضمن منافسات الجولة الرابعة للمجموعة الثالثة ببطولة دوري الأمم الأوروبية.

ورفع نحو 15 شخصًا لافتة مكتوبا عليها "15 ألف قتيل لمرحلة كبرى.. الفيفا وشركاه ليس لديهما ضمير".

جاء ذلك بعد وقت قصير من انطلاق مباراة ألمانيا وإيطاليا التي أقيمت في مونشنجلادباخ، في إشارة إلى كأس العالم المقرر إقامته في قطر نهاية هذا العام.

وسارع هؤلاء الأشخاص لمغادرة الملعب فيما يبدو بعد ذلك مباشرة، وهو ما قال متحدث باسم شرطة مونشنجلادباخ لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إنه أثار شكوكا بأنهم انتهكوا قواعد الدخول.

وقال المتحدث باسم شرطة مونشنجلادباخ إنه كان هناك اتصال بين الشرطة والاتحاد الألماني لكرة القدم بعد الاحتجاج، وصادف عناصر الشرطة المجموعة في وقت لاحق وأوقفوها لأخذ تفاصيل عناصرها الشخصية.

وذكر المتحدث باسم الشرطة، قائلًا: "لم يكن هذا صراحة لأغراض إنفاذ القانون، عرض اللافتة كان مشمولا بحرية التعبير".

وأضاف أن الأمر يتعلق "بحماية حقوق أطراف ثالثة"، مشيرًا إلى أنه بعد مزيد من المشاورات، امتنع الاتحاد الألماني لكرة القدم عن اتخاذ إجراءات قانونية.

ومن غير الواضح ما إذا كانت المجموعة قد دخلت الملعب بشكل غير قانوني أم لا.

وأثير الكثير من الانتقادات والارتباك عبر مواقع الإنترنت بعد أن أوقفت الشرطة هذه المجموعة من الأشخاص.

وكانت منظمات حقوقية دولية وجهت انتقادات للظروف التي يعمل فيها مئات آلاف الأشخاص، في مواقع بناء المنشآت التي ستستضيف نهائيات كأس العالم 2022.

ونفت الدوحة بشدة صحة هذه الاتهامات، ووصفتها بـ"التضليل".

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات