جميع المباريات

دوري أبطال أوروبا

برعاية

إعلان

الحكم سكومينا.. معروف "عربيًا".. أهانه نيمار.. وصافرته لم تشهد خسارة بايرن

سكومينا

سكومينا

أسند الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) مهمة إدارة مباراة برشلونة وبايرن ميونخ بربع نهائي دوري أبطال أوروبا للحكم السلوفيني دامير سكومينا المقرر إقامتها بعد غد الجمعة بالعاصمة البرتغالية لشبونة.

البالغ من العمر 44 عاما ، شارك في إدارة العديد من المباريات الدولية والعربية والأوروبية.

كأس العالم

سكومينا، أدار 3 مباريات في بطولة كأس العالم 2018 الأخيرة التي استضافتها روسيا، والتي جمعت بين اليابان وكولومبيا (دور المجموعات)، إنجلترا وبلجيكا (دور المجموعات) والسويد ضد سويسرا في دور الـ16.

عربيًا

سبق للدولي السلوفيني التحكيم عربيًا، ففي عام 2013 أُسندت إليه إدارة مباراة لمنتخب مصر في بطولة كأس العالم تحت 23 عامًا والتي جمعته بنظيره العراقي وانتهت بخسارة الفراعنة بهدفين لهدف.

اسم سكومينا متعارف عليه في الدوري السعودي، فالبالغ من العمر 44 عامًا أدار العديد من المباريات لأندية الهلال، النصر، الاتحاد الأهلي، التعاون وغيرهم.

برشلونة

أدار الحكم السلوفيني 5 مباريات لبرشلونة من قبل، حقق الفريق الكتالوني الفوز في 4 منها وخسر في واحدة كانت أمام بايرن ميونخ بنصف نهائي دوري أبطال أوروبا نسخة 2012/2013.

في دور المجموعات للنسخة الجارية من البطولة، حكّم سكومينا مباراة لبرشلونة ضد إنتر ميلان وفاز الكتلان بهدفين لهدف، كما كان شاهدًا على إقصاء تشيلسي الإنجليزي من منافسات دور الـ16 لنسخة 17/18 بعدما فاز البلوجرانا بثلاثية دون رد (علمًا بأن مباراة الذهاب انتهت بالتعادل الإيجابي 1-1).

بايرن ميونخ

أدار سكومينا مباراتين فقط للفريق الألماني، فاز في كلتيهما، والمفارقة أن إحداهما كانت ضد برشلونة في نصف نهائي دوري الأبطال نسخة 12/13 حينما أمطر الفريق البافاري شباك الكتلان بثلاثية دون رد.

أما المباراة الثانية فكانت ضد مكابي حيفا في دور المجموعات لبطولة تشامبيونزليج نسخة 09/10 وفاز الفريق الألماني بثلاثية نظيفة.

إهانة نيمار

سكومينا كان بطل موقعة مانشستر يونايتد وباريس سان جيرمان في النسخة الماضية لبطولة دوري الأبطال، فالحكم السلوفيني كان شاهدًا على ريمونتادا الشياطين الحمر في ملعب الأمراء والتي منحته بطاقة التأهل لربع النهائي.

كان مانشستر يونايتد قد خسر لقاء الذهاب على ملعب أولد ترافورد بهدفين دون رد ليضع النادي الباريسي قدمًا في ربع نهائي البطولة، إلا أن كتيبة النرويجي أولى جونار سولشاير حققت "معجزة" في لقاء الإياب وسجلت ثلاثة أهداف مقابل هدف.

خلال المباراة، احتسب سكومينا ركلة جزاء التي أتى منها الهدف الثالث ليونايتد بعد اصطدام الكرة بيد بريسنيل كيمبيمبي مدافع باريس سان جيرمان، وهو ما تسبب في انفعال البرازيلي نيمار لاعب الفريق الباريسي الذي تواجد في ملعب المباراة رغم إصابته، قبل أن يصب غضبه على الحكم عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "إنستجرام."

فيما بعد أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) إيقاف نيمار 3 مباريات بسبب إهانته للحكم، قبل أن يتم تخفيف العقوبة فيما بعد لمباراة واحدة.

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات