شاهد كل المباريات

إعلان

السيتي يُغازل نصف نهائي الأبطال بفوز "خطير" على دورتموند (فيديو)

بروسيا دورتموند، مانشستر سيتي، كيفين دي بروين

دي بروين افتتح التسجيل

فاز مانشستر سيتي الإنجليزي على ضيفه الألماني بروسيا دورتموند (2-1) في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا على ملعب الاتحاد.

تقدم كيفين دي بروين لمانشستر سيتي، قبل أن يتعادل ماركو رويس للضيوف بعد سلسلة من الفرص الضائعة لأصحاب الأرض، قبل أن يسجل فيل فودين هدف الفوز للفريق الإنجليزي.

ويحل مانشستر سيتي ضيفاً يوم الأربعاء الموافق 14 أبريل الجاري على ملعب سيجنال أدونا بارك في محاولة لتجنب الخسارة من أجل التأهل إلى نصف النهائي.

ولم يعرف مانشستر سيتي ما هو أبعد من ربع نهائي دوري الأبطال مع بيب جوارديولا إطلاقاً، حيث ودع في كل المواسم الماضي من دور الثمانية، باستثناء مرة وحيدة كانت في دور الستة عشر، كما لم يتأهل السيتي في تاريخه إلى نصف النهائي سوى مرة وحيدة عام 2016 مع مدربه السابق مانويل بيليجريني.

لمشاهدة الأهداف.. اضغط هنا

ملخص المباراة

التهديد الأول في المباراة كان على مرمى مانشستر سيتي بعد مراوغة من بيلينجهام لمواطنه الإنجليزي كايل ووكر مدافع الفريق السماوي ليسدد كرة قوية تصدى لها إيدرسون قبل أن يبعدها الدفاع لتتحول إلى ركنية لاحقاً في الدقيقة 8.

وفي أول فرصة حقيقية لمانشستر سيتي سجل أصحاب الأرض الهدف الأول في الدقيقة 19 بعد عرضية من الجهة اليسرى وصلت رياض محرز ليمرر إلى كيفين دي بروين داخل منطقة الجزاء ليطلق قذيفة أرضية إلى الشباك.

وكاد دورتموند أن يتعادل في الدقيقة 24 بعد تمريرة خاطئة من رودريجو أمام منطقة جزاء مانشستر سيتي لتصل إلى رويس الذي كان منفرداً لكن الحارس إيدرسون تصدى للكرة وسقط الثنائي ليحتسب الحكم خطأ ضد الفريق الألماني.

وفي الدقيقة 30 احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح مانشستر سيتي بعد تدخل خطر من إيمري كان ضد رودريجو داخل منطقة الجزاء، لكن تقنية الفيديو قامت باستدعاء الحكم ليتم إلغاء القرار.

وكاد هالاند في بداية الشوط الثاني أن يدرك التعادل بعد انفراد تخلص خلاله من روبين دياز ليسقطه أرضاً ويسدد الكرة بيسراه، لكن الحارس البرازيلي إيدرسون تألق وأبعد الكرة.

وفي الدقيقة 61 احتسب الحكم ركلة حرة مباشرة على حدود منطقة جزاء السيتي لتتسبب في ذعر على الفريق الإنجليزي، لكن في النهاية انتهت بتسديدة ضعيفة من رويس في الدفاع لتمر بسلام.

وأهدر فودين فرصة هدف محقق في الدقيقة 65 بعد عرضية أرضية من دي بروين وصلت فيل فودين على حافة منطقة اليارادات الست ليسدد الإنجليزي الشاب في جسد الحارس لتضيع فرصة ثمينة.

وكان السيتي قريباً من الهدف الثاني بمجهود فردي رائع من كيفين دي بروين بعد أن تخلص من المدافعين في الدقيقة 76 ليطلق قذيفة مرت إلى جوار القائم الأيمن بقليل، وبعدها سدد فودين قذيفة في منتصف المرمى أبعدها الحارس ثم شتتها الدفاع.

ونجح بروسيا دورتموند في إدراك التعادل في الدقيقة 84 بعد عمل منظم انتهى بتمريرة من هالاند إلى رويس الذي انفرد بسهولة وسدد إلى شباك إيدرسون معلنا عودة الفريق الألماني.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات