جميع المباريات

دوري أبطال أوروبا

برعاية

إعلان

"الطائرة وتهديد بالإلغاء".. 3 أزمات تلاحق تشيلسي قبل مواجهة ليل بالأبطال

تشيلسي

تشيلسي

على الرغم من تنازل الملياردير الروسي رومان أبراموفيتش عن ملكية تشيلسي للمؤسسة الخيرية للنادي، إلا أن الأزمات ستظل تلاحق الفريق اللندني حتى الإعلان عن هوية المالك الجديد.

الحكومة البريطانية أصدرت قرارا بتجميد أملاك أبراموفيتش (بما فيها تشيلسي) على خلفية الغزو الروسي لأوكرانيا، حيث يرتبط رجل الأعمال الروسي بعلاقة وطيدة مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

تشيلسي لديه مباراة هامة مساء اليوم الأربعاء، حيث توجهت بعثة الفريق اللندني إلى فرنسا لمواجهة ليل في إياب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا.

مباراة الذهاب التي جمعت بين الفريقين على ملعب ستامفورد بريدج كانت قد انتهت بفوز تشيلسي بهدفين دون رد، الأمر الذي قد يسهل عليه لقاء العودة.

قبل ساعات من المباراة المرتقبة، واجه لاعبو تشيلسي ومدربهم 3 أزمات:

أزمة الطائرة

تحديد نفقات السفر التي أقرتها الحكومة البريطانية في أعقاب القرارات الصادرة ضد الملياردير الروسي رومان أبراموفيتش وضعت تشيلسي في مأزق قبل السفر إلى فرنسا لمواجهة ليل.

شروط الحكومة البريطانية وضعت سقف لتكلفة السفر لخوض المباريات خارج الأرض بنحو 20 ألف جنيه إسترليني (26100 دولار)، مما اضطر الفريق لتقليل عدد أفراد البعثة التي توجهت إلى فرنسا.

عقب مباراة نورويتش التي تلت قرار الحكومة البريطانية، قال المدرب الألماني عقب الفوز بنتيجة 3-1: "زادت الأمور صعوبة بسبب العقوبات، وشعرنا به وتحدثنا عنه وندركه ونقبله".

وأضاف: "حبنا للعبة يساعدنا، وطلبنا الاجتهاد والعمل سويا. إنه أفضل شيء لاستعادة التركيز والاستمتاع بما نقوم به".

وقبل مباراة ليل، قال مدرب باريس سان جيرمان السابق: "آخر معلوماتي أن لدينا طائرة، لذلك يمكننا الذهاب بالطائرة والعودة بالطائرة. إذا لم يكن هذا متاحاً فسنذهب بالقطار، إذا لم يحدث هذا فسنذهب بالحافلة، وإذا لم يكن هذا متاحاً فسأقود سيارة ذات سبعة مقاعد وسأفعل هذا".

وواصل: "طالما لدينا قمصان ونحن أحياء كفريق، سنقاتل من أجل الفوز، وسننافس حتى آخر نفس، لأننا مدينون للمشجعين الذين يدعموننا طوال الوقت".

وأكمل: "الأمر ليس به أي رفاهية، لكن كل شيء جاهز لخوض مباراة ليل ونحن في أفضل حال".

وردا على سؤال عما إذا كان لديه أي مشكلة في الاستمرار مع تشلسي، قال: "لا، العكس تماما".

وتابع: "لقد قلت مرات عديدة إنني أحب العمل في الدوري الإنجليزي وأحب أن أكون في إنجلترا.. تشيلسي".

وأضاف: "أعتقد أن تشيلسي ناد قوي وسيبقى كذلك، قرر مالكنا بيع النادي لكنه يبيع ناديا قويا ومنظما على أعلى مستوى".

أزمة مالية

عقوبات الحكومة البريطانية حرمت النادي من العناصر التي كانت تُدر دخلا للفريق مثل شركات الرعاية التي طالبت بتعليق الاتفاق بشكل مؤقت مثل "THREE"، كذلك تم منع النادي من تجديد عقود لاعبيه أو بيع تذاكر مبارياته بجانب عدم الاستفادة المالية من متجر النادي.

كاي هافيرتز نجم بلوز أطلق تصريحا مميزا بشأن أزمة ناديه، واتفق مع سيزار أزبليكويتا قائد النادي اللندني.

وقال كاي إنه مستعد لدفع الأموال من جيبه الخاص مقابل السفر برفقة الفريق إذا تطلب الوضع المالي للنادي الإنجليزي ذلك.

وقال هافيرتز عندما سُئل في المؤتمر الصحفي عن وضع النادي: "سأدفع ثمنها إنها ليست مشكلة كبرى".

وتابع: "بالنسبة لنا، فإن الوصول إلى المباريات هو أهم شيء، هناك أشياء أكثر أهمية في العالم الآن مما لو سافرنا بحافلة أو طائرة للعب مباراة خارج الديار".

تهديد بإلغاء المباراة

صحيفة "ديلي ميل" قالت إن مباراة تشيلسي وليل قد لا تُلعب بسبب إضافة أبراموفيتش إلى القائمة السوداء للعقوبات الأوروبية.

تشيلسي كان قد حصل على ترخيص من الحكومة البريطانية لمواصلة "نشاط كرة القدم"، ويمنحهم هذا الإعفاء الأحقية بممارسة أعمالهم الرياضية كالمعتاد، ولكن تبين أن النادي قد يحتاج إلى ترخيص مماثل حتى يلعب ضد ليل على الأراضي الفرنسية.

صحيفة "ليكيب" الفرنسية أكدت أن هذا الترخيص ضروري لتشيلسي، لافتة إلى أنه قد يحصل عليه احترامًا للنزاهة الرياضية.

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات