يرى الفرنسي أرسين فينجر مدرب فريق أرسنال الانجليزي أن القوة الشرائية المتاحة لبطولة الدوري الصيني الممتاز حاليا يمكن أن تشكل تهديدا حقيقيا للدوري الانجليزي.

وأبرمت عدة أندية صينية مثل جيانجزو سونينج، وقوانجتشو إيفرجراند وهيبي تشاينا فورشن مجموعة من الصفقات الضخمة خلال الأسابيع القليلة الماضية لجلب عدد من الأسماء البارزة في مسابقات الدوري الأوروبية مثل راميريز وجاكسون مارتينيز وجيرفينهو وأليكس تيكسيرا الذين رحلوا جميعا صوب الشرق الأقصى.

وأثار تيكسيرا، الذي يلعب في صفوف شاختار دونيتسك الأوكراني، دهشة الجميع بعدما انتقل رسميا إلى جيانجزو مقابل 50 مليون يورو رغم أنه كان قريبا للغاية من الانضمام إلى ليفربول الانجليزي.

وقال فينجر خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم "أعتقد أنه ينبغي على القائمين على الدوري الانجليزي أن يشعروا بالقلق".

وأوضح مدرب أرسنال "يبدو أن لديهم القدرة المالية والاقتصادية التي تغري أي لاعب بترك أوروبا والذهاب إلى الصين".

وتابع "لا نعرف ما إذا كانت الأمور سوف تسير على هذا النحو في المستقبل أم لا، لأنه كان هناك ارتفاع مماثل في اليابان منذ فترة ولكنه لم يدم طويلا حقا".

واستدرك فينجر قائلا "ولكن هناك رغبة سياسية عارمة لكي تصبح الصين مقصدا مغريا للاعبي كرة القدم في العالم، ويتعين علينا أن نشعر بالقلق من إمكانية رحيل عدد من لاعبي الدوري الانجليزي إلى هناك".