صرح علاء عبد الصادق مدير إدارة الكرة السابق بالأهلي بأنه كان يتعرض لهجوم حاد من جانب أسامة خليل المستشار الإعلامي لمحمود طاهر، وأكد أن عدم التعاقد مع صلاح ريكو أتى من أجل ضم عمرو السولية، وأنه أول من اكتشف محمود عبد المنعم "كهربا".

وكان عبد الصادق قد أقيل من عمله في الأهلي في الصيف الماضي عقب موسم سيئ انتهى بخسارة الفريق للدوري والكأس والخروج من كأس الاتحاد الأفريقي.

وقال عبد الصادق في تصريحات إذاعية لراديو" 9090" اليوم الأربعاء :"كنت اتعرض للحرب من جانب المستشار الإعلامي لرئيس النادي، وعندما اتحدث إليه في شيء كان يقول أنه مجرد صديق شخصي ولا يتدخل في عمله."

وتحدث عن مسألة عدم التعاقد مع صلاح ريكو قائلا :"أرى أنه لاعب جيد، كما أنه من أبناء الأهلي لكن في تلك الفترة كنا ما بين التعاقد معه أو عمرو السولية وتم التصويت على الأمر وكان الاختيار للسولية."

وأضاف :"كهربا أيضا لاعب جيد وكان من ناشئي الأهلي وأتى إلي عندما كنت في انبي مع أحمد رفعت واكتشفت موهبته وتعاقدت معه كلاعب محترف منذ أن كان عمره 16 عاما."