عبر مارك هيوز المدير الفني لنادي ستوك سيتي عن رضاه بشأن المستوى الذي ظهر به اللاعب رمضان صبحي جناح الفريق المنضم حديثاً له من الأهلي، خلال مواجهة هامبورج الألماني.

وألتقى ستوك سيتي في مباراة ودية مع هامبورج مساء أمس السبت، وهي المواجهة التي شهدت الظهور الأول لرمضان صبحي مع ستوك، حيث شارك كأساسياً قبل أن يتم تبديله في الدقيقة 63 من زمن اللقاء.

وأشار هيوز في تصريحات نقلها موقع ستوك إنتيل الإنجليزي، إلى أنه لم يكن ينوي منح رمضان المدة التي شارك بها خلال المباراة، مشدداً على أنه قدم أداءً جيداً مقارنة بظروف مشاركته في المواجهة.

وقال مدرب ستوك:" لم يكن صعباً عليّ أن أقرر إشراك رمضان منذ بداية المباراة أمام هامبورج، اللاعب أدى بشكل مقبول في ظل مشاركته مع اللاعبين في مران واحد فقط ".

وأكمل:" رمضان لديه مجال كبير للتطور وهذا ما شاهدناه أمام هامبورج، فهو مازال لاعباً صغيراً ونجح في تقديم أداء جيد خلال المواجهة في ظل الظروف التي لعب خلالها ".

وأضاف:" منحته وقتاً طويلاً خلال المباراة وهو ما لم أكن أنتوي فعله، عدم سفر أرناتوفيتش منحنا الفرصة للدفع برمضان لفترة أطول من المطلوب، واعتقد أنه استمتع بذلك ".

واختتم:" بقية لاعبي الفريق يرون في رمضان لاعباً جيداً وهو ما دفعهم لتمرير الكرة له كثيراً، بدايته كانت جيدة ومازال لديه فرصة للانسجام أكثر، كلما مر الوقت كلما سيكون مستواه أفضل ".