قال عماد وحيد، عضو مجلس إدارة الأهلي، إن هناك من يريد العبث بالنادي، مشيرا إلى أن شرط اللجنة الأوليمبية بخصوص إقامة الجمعية العمومية، تعجيزي، مضيفاً " لا يوجد نص في قانون الرياضة يجبر النادي على عقد جمعيته العمومية في يوم واحد وفي المقر الرئيسي للنادي فقط".

وأضاف وحيد، في تصريحات لقناة ناديه الفضائية "الأهلي لن يتنازل عن حقوق أعضاء الجمعية العمومية في وضع لائحة خاصة، ولن نستسلم بقبول اللائحة الاسترشادية التي تريد اللجنة الأولمبية فرضها على النادي".

وأشار وحيد إلى أنه من المستحيل أن يتجمع 12 ألف و500 عضو في مكان واحد خلال يوم إجازة بالصيف وفي درجة حرارة عالية، مضيفا " هذا الشرط يعد تعجيزي للأندية الكبيرة".

ودلل وحيد على صحة كلامه بأن الأهلي عندما قرر عقد جمعية عمومية من أجل شراء أرض الفرع الرابع بالتجمع الخامس حضر 800 عضو فقط، مضيفا "هناك من يريد أن العبث بالنادي الأهلي، ولكن مجلس الإدارة لن يسمح بحدوث هذا الأمر، خاصة أن المجلس عانى من قضايا وحروب لمدة 3 سنوات دون أي شكوى".

وأوضح "رغبة مجلس الإدارة في إقامة الجمعية العمومة على يومين وفي أكثر من مقر؛ من أجل التسهيل على أعضاء الجمعية العمومية، وحتى يتمكن الأهلي من وضع لائحته الخاصة".

وختم "جميع أعضاء مجلس إدارة النادي الأهلي غير خائفين من فقدان مناصبهم أثناء الدفاع عن حقوق الجمعية العمومية التي انتخبتهم".