كشفت تقارير إخبارية اليوم الثلاثاء أن هناك اتصالات بين نادي باريس سان جيرمان والمدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، لكي يتولى تدريب الفريق الباريسي.

وأشارت صحيفة (ذا صن) الإنجليزية على موقعها الالكتروني إلى أن البي إس جي يبحث عن مدرب جديد يتولى تدريب الفريق اعتبارا من الموسم المقبل خلفا للإسباني أوناي إيمري، ويرى أن مورينيو هو الخيار الأمثل، ومن ثم فهناك اتصالات بين ممثلين عن المدرب البرتغالي والنادي الباريسي.

وأضافت أن هناك اعتقاد في إنجلترا بأن المدير الرياضي لباريس سان جيرمان، هنريكي أنتيرو، سيلعب دورا في اتمام صفقة تولي مورينيو تدريب الفريق الباريسي، نظرا لأنهما عملا سويا في نادي بورتو البرتغالي.

وكان مورينيو قد أبدى التزامه مع النادي الذي يدربه حاليا، مانشستر يونايتد الإنجليزي، والذي يمتد عقده معه حتى يونيو 2019 ، ولكنه داعب البي إس جي بتصريحات أدلى بها مؤخرا.

وقال "الشبشيال وان" في هذه التصريحات إن ابنه فضّل مشاهدة مباراة للفريق الباريسي على مشاهدة "الشياطين الحمر" نظرا لأن هذا الفريق "به شيء مميز: السحر والجودة والشباب، هم رائعون".

يشار إلى أنه رغم استعداد مان يونايتد لتجديد عقد مورينيو إلا أن البرتغالي طالب براتب إضافي قدره ثلاثة ملايين جنيه استرليني (حوالي 3.5 مليون يورو) تضاف إلى الراتب السنوي الذي يتقاضاه حاليا وهو تسعة ملايين استرليني (ما يزيد عن عشرة ملايين يورو).