واصل الأرجنتيني سيرخيو أجويرو تألقه بقميص مانشستر سيتي، ونجح في هز الشباك مجددًا بهدفين خلال مواجهة فريقه أمام بورنموث بالأسبوع التاسع عشر للدوري الإنجليزي الممتاز والتي انتهت برباعية نظيفة لمصلحة مانشستر سيتي وسط جماهيرهم في ملعب الإتحاد، ليحافظوا على سيطرتهم على الصدارة برصيد 55 نقطة.

وبثنائية بورنموث تجاوز أجويرو المئوية الأولى في مشواره على ملعب الإتحاد معقل مانشستر سيتي، حيث وصل إلى الهدف رقم 101 من أصل 184 سجلها بقميص السيتيزنز منذ انتقاله لصفوف الفريق في صيف 2011، وفيما يلي 5 مشاهد تاريخية لا ينساها جمهور ملعب الإتحاد لنجم نجومه في السنوات الأخيرة سيرخيو أجويرو.

هاتريك البداية

لم يحتج أجويرو لكثير من الوقت ليقدم نفسه بشكل مبهر لجمهور مانشستر سيتي، حيث سجل 5 أهداف في أول مباراتين لعبهما على ملعب الإتحاد بالدوري الإنجليزي الممتاز، بواقع هدفين في شباك سوانزي بالمواجهة الأولى التي انتهت برباعية نظيفة لمصلحة أصحاب الأرض قبل الثلاثية الأولى "هاتريك" في مشواره مع مانشستر سيتي في شباك ويجان أتليتيك في المباراة التي اكتفى فيها الفريقان بأهداف المهاجم الأرجنتيني لتنتهي 3 – 0.

المشاركة في السداسية التاريخية بالديربي

في نفس الموسم أبى أجويرو إلا أن يشارك في الفوز التاريخي لمانشستر سيتي بنتيجة 6 – 1 على حساب جاره مانشستر يونايتد في ديربي المدينة الشمالية، وسجل المهاجم الأرجنتيني هدفًا في تلك المباراة التي منحت فريقه ثقة كبيرة للانطلاق نحو تتويج درامي في نهاية الموسم.

الهدف الأغلى في تاريخ مانشستر سيتي

واحدة من أكثر المواجهات الدرامية في تاريخ كرة القدم، جمعت مانشستر سيتي بضيفه كوينز بارك رينجرز في الجولة الأخيرة من عمر الدوري الإنجليزي الممتاز بموسم 2011/2012، واحتاج فيها أصحاب الأرض للفوز بأي نتيجة لاستعادة اللقب الغائب منذ 43 عامًا.

تقدم كوينز بارك رينجرز بهدفين مقابل هدف حتى الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع من عمر المباراة، لتنتهي آمال مانشستر سيتي منطقيًا، قبل أن يبعث البوسني دجيكو بقليل من الأمل بهدف في الدقيقة الثانية والتسعين، ومع اللحظات الأخيرة من عمر المباراة سجل أجويرو هدفًا أشعل أجواء جنونبية في ملعب الإتحاد، ومنح مانشستر سيتي لقبًا هو الأغلى في تاريخه على حساب غريمه مانشستر يونايتد.

خماسية استثنائية في شباك نيوكاسل

في مواجهة جمعت مانشستر سيتي بضيفه نيوكاسل في الأسبوع الثامن من عمر الدوري الإنجليزي الممتاز 2015/2016 أصبح أجويرو أحد خمسة لاعبين طوال تاريخ المسابقة المحلية الإنجليزية يتشاركون في الرقم القياسي لأكبر عدد من الأهداف المسجلة في مباراة واحدة، حيث سجل المهاجم الأرجنتيني 5 أهداف بالمباراة التي انتهت 6 – 1 لمصلحة فريقه، وهو إنجاز لم يحققه سوى أندي كول، آلان شيرار، جيرمن ديفو، ديميتار برباتوف إلى جانب أجويرو.

هاتريك تاريخي في دوري الأبطال

في مواجهة أمام العملاق الألماني بايرن ميونخ بالجولة الخامسة لدور المجموعات في دوري أبطال أوروبا بموسم 2014/2015، نجح أجويرو في هز شباك الضيوف 3 مرات، ليمنح فريقه صاحب الخبرة المتواضعة في المسابقة الأوروبية الكبرى فوزًا تاريخيًا بنتيجة 3 - 2، ويقتنص وصافة المجموعة من روما الإيطالي في ذلك الوقت.