جميع المباريات

إعلان

جنون ركلات الترجيح يُقصى بيراميدز من الكونفدرالية ويقود الرجاء للنهائي (فيديو)

الرجاء بيراميدز

صورة أرشيفية

ودع بيراميدز الكونفدرالية في مرحلة نصف النهائي بعد الخسارة بنتيجة 5-4 في ركلات الترجيح، بعدما انتهى الوقت الأصلي بالتعادل السلبي بين الفريقين اليوم الأحد في إياب نصف نهائي الكونفدرالية على ستاد محمد الخامس.

وانتهت مباراتي الذهاب والعودة بالتعادل السلبي بين الفريقين، وهو ما جعلهما يحتكمان إلى ركلات الترجيح.

بدأ بيراميدز الشوط الأول بقوة كبيرة واستطاع أن يشكل خطوة في وسط ملعب الرجاء، غير أنه ظل بعيدًا عن مناطق التهديد المباشر للمرمى بالرغم من مظهره الخطير.

واستطاع بن مالانجو مهاجم الرجاء في الدقيقة 27 أن يشكل خطورة على مرمى أحمد الشناوي من خلال رأسية بعد عرضية من الجانب الأيمن استقبلها بشكل جيد لكن حارس بيراميدز كان في الموعد.

وبعد قائق عديدة غلب عليها الجدل التحديمي، استفاق الجميع في الدقيقة 44 برأسية جديدة من بن مالانجو عقب عرضية من الجانب الأيمن أيضًا لكن هذه المرة تولى القائم التصدي لها.

ورد إبراهيم عادل في الدقيقة 45 بتسديدة مرت بجوار القائم الأيسر بعدما منحه رمضان صبحي بينية رائعة وضعته في مواجهة المرمى.

واستمرت المباراة في شوطها الثاني دون ان يكون هناك أفضلية من فريق على الأخر، وهو ما دفع بهما إلى ركلة الترجيح.

واستطاع سفيان رحيمي أن يسجل ركلة الترجيح الأولي، قبل أن يعادل عبدالله السعيد النتيجة، لكن بن مالانجو أهدر الركلة الثانية للرجاء، واستطاع حارس الرجاء أن يحافظ على التعادل بعدما تصدى لتصويبة رمضان صبحي.

وأطاح سند الورفلي بركلة الجزاء الثالثة أعلى من العارضة، ليتمكن محمود وادي من التقدم لصالح بيراميدز لأول مرة بعدما صوبها قوية ومتقنة في الشباك.

وأبقى الوردي على آمال الرجاء في المباراة بعدما أحرز ركلة الجزاء الرابعة، لكن أحمد سامي حافظ على تقدم بيراميدز بتصويب الركلة الرابعة بشكل رائع.

ثم أحرز محمود بنحليب ركلة الجزاء الخامسة لصالح الرجاء، ورفض محمد فاروق الحسم لصالح بيراميدوز فصوب كرته بجوار القائم الأيسر.

وتواصلت المباراة ليسدد كل فريق ركلة بانتظار نجاح فريق وفشل الأخر، ونجح محمد أزريدة وأسامة جلال في التسجيل للفريقين.

وتصدى أحمد الشناوي للكرة السابعة من فابريس انجوما، قبل أن يرفض أحمد توفيق الحسم من جديد بعدما أطاح بركلة الجزاء أعلى من العارضة.

وأحرز عبد الإله مدكور ركلة الجزاء الثامنة، ثم جاء الدور على محمد حمدي الذي سدد كرة قوية لكن الحظ ساند حارس الرجاء الذي أبعدها بالقدم.

لمشاهدة ركلات الترجيح.. اضغط هنا

إعلان

أخبار تهمك

التعليقات