شاهد كل المباريات

إعلان

الاتحاد الألماني: كرة القدم في خطر.. وغياب الجماهير أفضل من توقف النشاط

بوندسليجا

صورة ارشيفية

أشار راينر كوخ نائب رئيس الاتحاد الألماني اليوم الأحد إلى أنه من المحتمل أن تكون هناك حاجة لإقامة مباريات الدوري الألماني (بوندسليجا) خلف أبواب مغلقة لمساعدة الأندية وغيرها بمجرد استئناف النشاط الكروي وسط جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19).

وقال كوخ في برنامج حواري اليوم مع محطة (سبورت 1) التليفزيونية إنه لا يستطيع أن يتكهن بموعد استئناف النشاط، مضيفا أنه سيكون من الحكمة عدم التنبؤ بأي شيء.

وتم تعليق نشاط كرة القدم في ألمانيا رسميا منذ نهاية الأسبوع الماضي، حتى الثالث من أبريل القادم، غير أن تمديد هذا التوقف يظل خيارا مطروحا بقوة.

مثلما هو حال الدول الأخرى، تهدف ألمانيا لإكمال الدوري الآن بعد قرار الاتحاد الأوربي لكرة القدم (يويفا) بتأجيل بطولة كأس الأمم الأوروبية (اليورو) إلى صيف العام المقبل، بدلا من إقامتها في صيف 2020.

ومن المتوقع أن يتسبب إلغاء الموسم بألمانيا في خسائر للأندية تقدم بنحو 750 مليون يورو (802 مليون دولار)، ودعا كوخ لإقامة المباريات بدون جماهير لتجنب مثل هذا السيناريو – الذي سيساعد أيضا "عدة آلاف من الوظائف" التي وفرتها كرة القدم الاحترافية.

وشدد كوخ "لا أحد يريد مباريات بدون متفرجين، لكن هذا الخيار أفضل من عدم وجود مسابقات على الإطلاق".

وحذر نائب رئيس اتحاد الكرة الألماني في نهاية حديثه قائلا إن بدون مباريات فإن "بقاء كرة القدم في خطر".

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات