شاهد كل المباريات

إعلان

من هو هالاند؟ 1300 حركة يوميًا.. مرآة رونالدو.. أفضل من إبرا.. وتجاهل النساء

هالاند

هالاند

برز إيرلنج براوت هالاند خلال الموسم الحالي أمام أعين الجميع بفضل مع قدمه ابن الألفية الثالثة قبل أن يبلغ عامه العشرين في صفوف سالزبورج النمساوي ثم بوروسيا دورتموند.

فاللاعب النرويجي الذي أحرز الموسم الحالي 40 هدف وصنع 9 خلال 33 مباراة تجاوز سجله 60 هدفًا على مستوى الفريق الأول منذ بداية مسيرته الاحترافية.

لكن صحيفة "آس" الإسبانية إلتقت بأحد أوائل من عملوا مع هالاند، فيقول ستانيسلاف ماسيك مدرب سلوفاكيا تحت 18 عامًا، والذي عمل في سالزبورج سابقًا: "هو يعلم ما يريد، سأقص عليك حكاية طريفة، عندما كان في سالزبورج، كانت له صديقة في النرويج أتت لزيارته، حسنًا، بعد أيام قليلة عاد وقال أنه يريد في التركيز في كرة القدم فقط."

ثم يواصل متحدثًا عن موهبته في مواجهة المرمى: "مجرد مشاهدته أبهرتني كثيرًا، لقد كان طفلًا يعمل كمحترف ناضج، هو واضح بشأن هدفه من الكرة، وبالرغم من صعوبة الأمر لكنه قال لي (كي أحقق هدفي لا احتاج لعمل سريع، لكن احتاج للعمل بكل قوة)، وهو يقوم بهذا بدون راحة، فعندما انضم لسالزبورج لم يكن يلعب باستمرار والآن انظر له."

وأوضح المدرب السابق لهالاند أن اللاعب ينظر للكرة من مرآة رونالدو: "لديه الكثير من الاحترام للعمل، فعندما كنت في سالزبورج الكل قال لي، أنه يعمل بشكل فردي كثيرًا ليتحسن، فقد أخبرني أنه يقوم بـ1000 تدريب للبطن و300 للصدر كل يوم.. وفي مارس شاهدته يلعب لمنتخب النرويج تحت 20 عامًا ضد سلوفاكيا تحت 21، ويمكن أن أقول أنني لم أشاهد أداء فردي من لاعب بهذه الدرجة من التميز."

وقارنه بلاعبين أخرين، قائلًا: "هو إبراهيموفيتش الحديث، ويمكن أن أقول أيضًا أنه أفضل في التحرك والسرعة، ولديه عقلية عظيمة، عندما يتعلق الأمر بالتعامل مع المباراة والاحترافية، فهو لا يتعجل أي شيء."

أما عن رفضه للأندية الكبرى مثل ريال مدريد، مانشستر يونايتد، ويوفنتوس، فقد قال مدربه السابقة: "لقد أخبرنا أنه لا يشعر بالجاهزية لخطوة كهذه، وأنه يريد تأجيل الأمر، وفي هذا التوقيت سنحت له فرصة الانتقال إلى بوروسيا دورتموند وهو يشعر بأنها خطوة جيدة."

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات