جميع المباريات

الدوري الإنجليزي

برعاية

إعلان

صلاح يمارس هوايته.. ليفربول يصطاد "كناري" نورويتش في افتتاح البريميرليج

صلاح، ليفربول، نورويتش سيتي

صلاح سجل أول أهدافه

واصل محمد صلاح تألقه وسجل هدفاً وصنع أخر في فوز ليفربول (4-1) على فريق نورويتش سيتي في افتتاح مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز لموسم 2019-2020 على ملعب أنفيلد.

ليفربول حصد أول ثلاث نقاط في مهمته المعتادة لاستعادة اللقب المفقود منذ موسم 1989-1990، بينما تلقى "كناري" نورويتش لطمة قوية في أول مباراة له بعد التأهل للدوري الإنجليزي الممتاز.

ملخص المباراة

ضغط ليفربول في الدقائق الأولى وحصل على ضربة ركنية لم يستغلها، لكن كاد نورويتش أن يتقدم بعد خطأ من الحارس أليسون بتمرير الكرة إلى بوكي عن طريق الخطأ ليمرر الأخير إلى ستيبيرمان الذي سدد قذيفة بيسراه من داخل منطقة الجزاء فوق العارضة في الدقيقة 5.

وتكفل نورويتش سيتي بإيداع الكرة شباكه بنفسه في الدقيقة 8 بعد عرضية أرضية سهل من أوريجي حاول اللاعب هانلي قلب الدفاع إبعادها لكنه وضعها في مرمى فريقه ليتقدم "الريدز" مبكراً.

وأهدر ستيبرمان فرصة أخرى لنورويتش بعد تمريرة من بوكي داخل منطقة جزاء ليفربول بتسديدة يسارية ذهبت بعيدة تماماً عن مرمى الحارس البرازيلي أليسون في الدقيقة 10.

وحاول نورويتش من جديد في الدقيقة 15 باختراق من بوكي وتسديدة أرضية مرت أمام مرمى أليسون دون متابعة من لاعبي الفريق الضيف، لترتد إلى ليفربول بهجمة خطيرة انتهت بقذيفة صاروخية من روبيرتسون علت عارضة الضيوف بقليل.

ونجح ملك أنفيلد في إجبار الجماهير على الغناء باسمه في الدقيقة 19 بعد تمريرة من فيرمينو وضعته في مواجهة الحارس ليسدد محمد صلاح الكرة أرضية بيسراه إلى الشباك معلناً عن هدف ثاني لفريقه.

وأنقذ أليسون ليفربول من استقبال هدف في الدقيقة 25 بعد التصدي لقذيفة من اللاعب ستيبرمان من خارج منطقة الجزاء لتعود بعدها الكرة إلى الفريق الأحمر ليواصل محاولاته الهجومية في أمان.

وأرسل صلاح كرة عرضية من ضربة ركنية في الدقيقة 28 حولها الهولندي فيرجيل فان دايك برأسية قوية مرت إلى الشباك لتعلن عن هدف ثالث لصاحب الأرض الذي يفترس خصمه بلا هوادة.

وغادر أليسون أرض الملعب في الدقيقة 39 بعد سقوطه متأثراً بإصابته دون تدخل من أي لاعب، ليشترك الوافد حديثاً أدريان بديلاً وسط تحية كبيرة من حضور ملعب أنفيلد.

وسجل أوريجي الهدف الرابع في الدقيقة 41 بعد عرضية متقنة من ألكسندر أرنولد سجلها المهاجم البلجيكي برأسية مرت إلى شباك الضيوف.

وتصدت عارضة نورويتش في الدقيقة 48 لتسديدة هيندرسون، ثم القائم الأيمن لتسديدة فيرمينو من أمام المرمى، لتضيع فرصة الهدف الخامس لأصحاب الأرض.

وكاد صلاح أن يضيف الهدف الخامس في الدقيقة 54 بعد انطلاقة رائعة في دفاعات نورويتش اختتمها بتسديدة قوية بيسراه مرت إلى جوار القائم الأيمن بقليل.

وأنقذت عارضة ليفربول الحارس البديل أدريان من استقبال الهدف الأول في المباراة بعد تسديدة قوية في الدقيقة 62.

ونجح هداف نورويتش سيتي بوكي في تسجيل الهدف الأول لفريقه في الدقيقة 64 بعد تسديدة أرضية قوية من داخل منطقة الجزاء مرت إلى شباك أدريان.

 ومرر صلاح الكرة إلى فيرمينو في الدقيقة 70 على حافة منطقة الجزاء ليسدد المهاجم البرازيلي كرة قوية ارتطمت بالدفاع وتحولت إلى ضربة ركنية.

واحتسب الحكم ركلة حرة مباشرة على حدود منطقة جزاء نورويتش في الدقيقة 84 ليسدد اللاعب أرنولد كرة قوية تصدى لها الحارس وحولها إلى ضربة ركنية.

وحاول نورويتش تقليص الفارق في الدقائق الأخيرة لكنه لم ينجح لينتهي اللقاء بفوز أصحاب الأرض بأربعة أهداف مقابل هدف في الجولة الأولى.

لمشاهدة أهداف المباراة اضغط هنا

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات