شاهد كل المباريات

إعلان

بالفيديو.. مانشستر سيتي يحقق انتصارا مثيرا على بورنموث بثلاثية في بريميرليج

حقق مانشستر سيتي انتصاراً مثيراً على نظيره بورنموث بنتيجة (3-1) في المباراة التي جمعتهما، اليوم الأحد، ضمن منافسات الجولة الثالثة من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وارتفع رصيد مانشستر سيتي إلى 7 نقاط في المركز الثاني بجدول ترتيب البريميرليج، بينما توقف رصيد بورنموث عند النقطة 4 في المركز 10.

وتقدم سيرجيو أجويرو للسيتي في الدقيقة 15 من عمر اللقاء، وضاعف رحيم سترلينج النتيجة للسيتي في الدقيقة 44.

وقلص هاري ويلسون البديل لبورنموث في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع في الشوط الأول من ركلة حرة، وعاد أجويرو ليسجل الهدف الثاني له والثالث لفريقه في الدقيقة 63.

ملخص المباراة

بدأت المباراة بخطورة من جانب فريق بورنموث عن طريق كينج الذي سدد تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء ولكن نجح إيدرسون في التصدي لها.

وفي الدقيقة 6 من عمر اللقاء مرر رحيم سترلينج تمريرة رائعة إلى بيرناردو الذي سدد بشكل مباشر من داخل منطقة الجزاء لكنها اصطدمت في الدفاع وخرجت بجوار القائم الأيسر.

وعرفت الدقيقة 15 من زمن اللقاء هجوم سريع من لاعبي السيتي وأرسل زينشينكو كرة عرضية حولها دي بروين إلى أجويرو الذي سدد في أسفل الزاوية اليمنى لمرمى بورنموث معلناً عن الهدف الأول للسيتي.

وشهدت الدقيقة 38 كرة خطيرة من بورنموث بعدما رد أوتامندي كرة داخل منطقة الجزاء لتذهب سهلة إلى اللاعب سميث الذي سدد من على بعد خطوات من المرمى لكن الرائع إيدرسون يتصدى ويحول الكرة إلى ركلة ركنية.

وبعد تمريرات متواصلة في الدقيقة 43 من زمن اللقاء مرر ديفيد سيلفا كرة رائعة إلى سترلينج الذي استلم وتوغل إلى داخل المنطقة ثم سدد إلى داخل الشباك ليحرز لفريقه الهدف الثاني في المباراة.

وأحرز البديل هاري ويلسون لاعب بورنموث هدفاً رائعاً من ركلة ثابتة في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع، سددها بقوة الزاوية اليسرى للحارس إيدرسون لتدخل إلى شباك السيتي.

وتصدى إيدرسون حارس السيتي لكرة خطيرة من كالوم ويلسون مهاجم بورنموث في الدقيقة 52، بعدما تخطى لابورت وسدد تسديدة قوية ولكن منع الحارس البرازيلي هدف التعادل لبورنموث.

ورد السيتي بكرة خطيرة في الدقيقة 53 بعدما مرر أجويرو كرة إلى دي بروين الذي سدد بشكل مباشر من داخل المنطقة لكن كرته مرت بجوار القائم الأيسر.

وتدخلت تقنية الفيديو "فار" بعدما لم تُحتسب ضربة جزاء للسيتي، بعدما عرقل مدافع بورنموث، ديفيد سيلفا داخل منطقة الجزاء، وعاد الحكم لاستخدام الفار ولكن ركلة الجزاء لم تُحتسب.

وفي الدقيقة 63 حصل ديفيد سيلفا على الكرة وتقدم إلى داخل المنطقة ثم أوقف الدفاع كرته لكن أجويرو تدخل وسدد الكرة في الشباك مباشرة ليُعلن عن الهدف الثالث لفريقه.

وأهدر سولانكي مهاجم بورنموث فرصة خطيرة لفريقه في الدقيقة 86 بعدما تسلم تمريرة وتوغل في منطقة الجزاء وسدد كرة أرضية ولكن الحارس إيدرسون تصدى لها.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات