شاهد كل المباريات

إعلان

تقرير.. تراوري.. "بعبع" الكبار في بريميرليج

أداما تراوري

اداما تراوري

بعدما لعب دورًا هامشيًا بقميص فريق وولفرهامبتون الإنجليزي الموسم الماضي، انتفض الإسباني ذو الأصول المالية أداما تراوري في الموسم الحالي، ليرسخ مكانه كأحد أبرز نجوم الفريق، ويصبح مصدر "رعب" حقيقي لجميع المنافسين، وخاصة كبار الدوري الإنجليزي الممتاز.

"لاعب لا يُصدق، سريع جدا، أحيانًا لا يمكن إيقافه، موهبة كبيرة للغاية" كانت تلك بعض كلمات الألماني يورجن كلوب المدير الفني لفريق ليفربول عن تراوري، خاصة قبل وبعد مواجهتي فريقيهما في الدوري الإنجليزي الممتاز بالموسم الماضي.

أرهق تراوري البالغ من العمر 23 عامًا خط دفاع ليفربول أمس الخميس، في ختام منافسات الجولة الرابعة والعشرين من عمر بريميرليج، ورغم مواصلة الفريق الأحمر مسيرته المذهلة في الموسم الحالي، بتحقيق الفوز الثاني والعشرين في 23 جولة، إلا أن لاعبوه لم يلتقطوا أنفاسهم بأريحية سوى بعد صافرة نهاية المباراة.

تقدم ليفربول مبكرًا برأسية قائده جوردان هندرسون في الدقيقة الثامنة، وتعادل وولفرهامبتون بهدف صنعه تراوري لزميله المكسيكي راؤول خيمينيز في الدقيقة الحادية والخمسين، قبل أن يقتنص الضيوف فوزًا صعبًا للغاية بهدف البرازيلي روبيرتو فيرمينو في الدقيقة الرابعة والثمانين.

بسرعة صاروخية، امتلك تراوري الجبهة اليمنى لفريقه في معظم أحداث اللقاء، مما جعل الإسكتلندري أندرو روبيرتسون يعيش أوقاتًا صعبة في المواجهة، كما توغل العملاق الإسباني في العمق كثيرًا، إلا أن الهولندي فيرجل فان دايك مدافع ليفربول نجح في إيقاف خطورته.

وأنقذ البرازيلي أليسون بيكر هدفين مؤكدين للجناح الإسباني، والذي زادت خطورته كثيرًا بعد خروج السنغالي ساديو ماني بسبب إصابة عضلية في الشوط الأول، مما زاد من الضغط على روبيرتسون، بعد غياب النشاط الهجومي عبر الجبهة اليسرى لمتصدر جدول ترتيب بريميرليج.

ولم يشارك تراوري سوى في سبع مباريات فقط كأساسي في تشكيل فريقه الشهير بـ "الذئاب" في بريميرليج بالموسم الماضي، وسجل هدفًا واحدًا وصنع ثلاثة أهداف، في 36 مباراة لعب معظمها احتياطيًا في مختلف المسابقات بالموسم الماضي.

لكن العملاق الإسباني الذي اشتهر ببنيانه العضلي القوي كشر عن أنيابه في الموسم الحالي، وأجبر البرتغالي نونو سانتو المدير الفني لفريق وولفرهامبتون على الاعتماد عليه بين العناصر الأساسية، ليسجل خمسة أهداف ويصنع عشرة حتى الآن في مختلف المسابقات.

سجل تراوري أربعة أهداف وصنع سبعة في الدوري الإنجليزي الممتاز، وزاد توهجه بشكل ملحوظ أمام كبار بريميرليج، حيث كان بطلًا لفوز فريقه على مانشستر سيتي حامل اللقب وسط جماهيره بثنائية نظيفة، حيث سجل هدفي فوز فريقه في الجولة الثامنة من عمر المسابقة، قبل أن يصبح بطلًا لتكرار الفوز في الدور الثاني بثلاثة أهداف مقابل هدفين، حيث سجل هدفًا وصنع آخر.

ورغم خسارة وولفرهامبتون أمام توتنهام هوتسبر بهدفين مقابل هدف في الجولة السابعة عشرة من عمر بريميرليج، سجل تراوري هدف فريقه الوحيد، قبل أن يصنع هدف ووفرهامبتون أمام ليفربول.

وترجم تراوري تميزه الكبير على الصعيد الفردي بتصدر قائمة أفضل المراوغين في الدوري الإنجليزي الممتاز بالموسم الحالي، حيث أتم 129 مراوغة ناجحة، بفارق 10 مراوغات عن الإيفواري ويلفريد زاها جناح فريق كريستال بالاس وأقرب ملاحقيه في الترتيب، بينما ابتعد بفارق شاسع بلغ 51 مراوغة عن إيميليانو بوينديا نجم نورويتش سيتي وصاحب المركز الثالث في الترتيب.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات