شاهد كل المباريات

إعلان

بالأرقام.. هل تفتح "كارثة" دفاع ويست بروميتش الباب أمام عودة حجازي؟

حجازي

أحمد حجازي

في الظهور الأول بالموسم الجديد للدوري الإنجليزي الممتاز، عقب موسمين قضاهما الفريق في دوري الدرجة الأولى الإنجليزي "تشامبيونشيب" سقط ويست بروميتش بثلاثية نظيفة على ملعبه أمام ليستر سيتي، ليصبح محاطًا بشكل مبكر، بشكوك عديدة حول قدرته على الصمود والنجاة من العودة إلى الدرجة الأدنى.

وغاب المدافع المصري أحمد حجازي عن تشكيل فريقه الأساسي خلال المواجهة، رغم أن المدير الفني الكرواتي سلافين بيليتش لعب بثلاثة مدافعين، لكن خط دفاعه قدم مستويات كارثية، قد تفتح الباب الباب أمام عودة المدافع المصري لاحتلال مركز أساسي، كمال كان الحال عندما انتقل للفريق مطلع موسم 2017/2018.

ولعب النيجيري سيمي أجايي إلى جانب الإنجليزي كايل بارتلي والأيرلندي دارا أوشيه في خط الدفاع، الذي ضم الظهيرين دارلنج فورلونج وكيران جيبس، لكنه عانى من مشكلات كبيرة أمام ليستر سيتي، أدت لاحتساب ركلتي جزاء على الفريق، بالإضافة إلى العديد من الأخطاء في أماكن خطيرة، فتحت الفريق أمام انتهاء المواجهة بثلاثية.

الظهور الأسوأ في خط دفاع ويست بروميتش كان من نصيب أجايي، الذي لم يقم بأي تدخل ناجح على لاعبي ليستر طوال اللقاء، كما فشل في قطع أي كرة خلال أكثر من 90 دقيقة.

أرقام أجايي الكارثية لم تتوقف على ذلك، حيث فشل في النجاح بأي تدخل ثنائي، وخرج خاسرًا للكرة خلال ست تدخلات مع لاعبي ليستر سيتي، ، وتمت مراوغته مرتين، كما تسبب في احتساب خطأين نال بسبب أحدهما بطاقة صفراء.

بارتلي بدوره قطع الكرة مرتين، لكنه لم يقم بأي تدخلات ناجحة، وتسبب في احتساب ركلة جزاء على فريقه، ولم ينجح خلال التحامين أرضيين، لكنه أظهر تميزًا في الاتحامات الهوائية، حيث فاز بثلاثة التحامات خلال اللقاء.

المدافع الأيرلندي كان الأفضل حالًا بين زملائه، حيث قطع الكرة مرتين، وتدخل بشكل ناجح مرتين أيضًا، لكنه تسبب بدوره في ركلة جزاء أخرى، تسببت في هدف في مرمى ويست بروميتش، حيث نفذ المخضرم جيمي فاردي مهاجم ليستر سيتي ركلتي الجزاء بنجاح.

مرمى ويست بروميتش استقبل سبع تسديدات خلال المواجهة، بين 13 تسديدة، وهو ما يعني أن الطريق كان مفتوحًا أمام أكثر من نصف تسديدات الضيوف لتصل إلى المرمى، كما تسلم لاعبو ليستر سيتي 25 تمريرة طولية بين 53 تمريرة بشكل صحيح.

أحمد حجازي قدم مستويات طيبة خلال ظهوره الذي لم يتجاوز 16 مباراة، بينها 14 أساسيًا، خلال الموسم الماضي، بسبب خضوعه لجراحة مطلع الموسم.

بلغت معدلات تدخلات حجازي الناجحة 1.3/ مباراة، كما قطع الكرة بمعدل 0.9/ مباراة، وتمت مراوغته بمعدل بلغ 0.3/ مباراة، كما نجح في الالتحامات الأرضية بنسبة 57% وفي الالتحامات الهوائية بنسبة 55%.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات

`66

انطلاقة من هاني وعرضية لكن مدافع الترسانة يقطع الكرة من امام كهربا