*
جميع المباريات

الدوري الإنجليزي

برعاية

إعلان

بنود إضافية وموقف زملائه ودور أسطورة ليفربول.. الكشف عن كواليس تجديد عقد صلاح

محمد صلاح

محمد صلاح أثناء توقيع العقد الجديد

كشفت تقارير صحفية بريطانية كواليس تجديد عقد المصري محمد صلاح، نجم ليفربول، مشيرة إلى أن إيان راش، أسطورة الريدز، لعب دورًا في بقاء اللاعب بقلعة "أنفيلد".

وأعلن ليفربول يوم الجمعة الماضي تجديد عقد محمد صلاح لمدة 3 أعوام مقبلة، دون الكشف عن الراتب في العقد الجديد.

وحسم ليفربول بهذه الخطوة الجدل الذي دار في الفترة الماضية حول مصير النجم المصري.

وذكرت صحيفة "ذا أثليتيك" ذائعة الصيت في تقرير لها اليوم الإثنين "الكل خرج مبتسمًا في النهاية. صلاح شعر بتقدير مالي من جانب ليفربول، بعدما حصل على 350 ألف جنيه إسترليني في العقد الجديد، وليفربول تجنب فقدان هدافه مجانًا بنهاية الموسم المقبل وأمّن بقاءه حتى 2025".

وأضافت الصحيفة "توقيع العقد تم في فيلا فاخرة في جزيرة ميكونوس اليونانية الجمعة الماضي، أين كان اللاعب يستمتع بعطلته الصيفية مع عائلته".

وأشارت إلى أنه عندما تم الإعلان عن الصفقة رسميًا عصر الجمعة كان صلاح يتواجد مع أصدقائه، حيث احتفلوا بتجديد العقد سويًا.

وقالت إن رامي عباس، وكيل صلاح، أقام في نفس الفندق الذي أقام فيه مالك ليفربول جون هنري قبل نهائي دوري أبطال أوروبا أمام ريال مدريد في باريس في أواخر مايو الماضي، ومع ذلك، لم تكن هناك مناقشات حول عقد اللاعب، حيث توقفت المفاوضات بين الطرفين لفترة طويلة، قبل أن تحدث انفراجة في الأسابيع القليلة الأخيرة.

وأوضحت الصحيفة أن صلاح لم يفكر أبدًا في الرحيل عن ليفربول، رغم الشائعات التي ربطته بالانتقال إلى عدد من الأندية أبرزها تشيلسي وريال مدريد وبرشلونة وباريس سان جيرمان، فبحسب مصادر مقربة من اللاعب، فإنه كان يريد الحصول على تقدير مالي من ناديه، خصوصًا أنه أعلن قبل نهائي دوري أبطال أوروبا أنه مستمر مع الفريق في الموسم الجديد في كل الأحوال.

واستطردت "صلاح كان يريد الاستقرار في ليفربول مع زوجته وابنتيه مكة وكيان، بينما كان خطر فقدان صلاح لمنافس محلي أم غير مقبول بالنسبة لليفربول".

وكشفت "ذا أثليتيك" أن برشلونة كان أحد الأندية التي تواصلت مع رامي عباس للاستفسار عن إمكانية ضم صلاح في الصيف المقبل، إذ كان من حق اللاعب التوقيع على عقود مبدئية مع أي نادٍ في يناير المقبل.

وشددت الصحيفة على أن إيان راش أسطورة ليفربول لديه علاقة صداقة قوية مع صلاح، وهو الذي شجعه على البقاء في صفوف الريدز لتعزيز مكانته بين قائمة أساطير الفريق على مر التاريخ.

ولفتت إلى أن عرض ليفربول الأخير والمعدل وصل إلى صلاح في الفترة الأخيرة بعد حصوله على جائزة أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي الممتاز "البريميرليج" الموسم الماضي من رابطة اللاعبين المحترفين، وحدثت انفراجة بين الطرفين، حيث أبدى كل منهما مرونة للتنازل عن بعض المطالب.

وبحسب الصحيفة، سافر وفد من ليفربول إلى اليونان لتوقيع العقود مع صلاح، مع فرض سرية كبيرة على الخبر داخل النادي، لمنع تسريبه إلى وسائل الإعلام كما يحدث عادة عند توقيع عقود جديدة.

كذلك أشارت الصحيفة إلى أن ليفربول كان يرغب في تجديد عقد ساديو ماني، لكن على عكس صلاح فإن النجم السنغالي كان يريد خوض تجربة جديدة بعيدًا عن "أنفيلد"، بينما كانت أولوية النادي دائما التجديد للاعب المصري، ولكن "ليس بأي ثمن".

وقالت الصحيفة إن صلاح سيحصل على مبلغ 55 مليون جنيه إسترليني في الأعوام الثلاثة المقبلة، وهو مبلغ كبير، لكن ليفربول سيدفع مبلغًا أكبر إذا أراد تعويض رحيل النجم المصري بلاعب من نفس الفئة.

وكشفت أن لاعبي ليفربول لا يشعرون بالضيق من زيادة راتب صلاح (بعد أن كان يتقاضى 200 ألف إسترليني في الأسبوع)، مشيرة إلى أنهم يرون أن "مو" يستحق كل ما سيحصل عليه.

واختتمت "صلاح كان حريصًا على إضافة بنود في العقد تتعلق بمكافآت إضافية حال تألقه، الأمر الذي قد يجعل راتبه الأسبوعي يصل إلى 400 ألف جنيه إسترليني حال تألق وحقق هذه البنود".

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات