شاهد كل المباريات

إعلان

النني يتحدث عن.. ميسي المصري.. أزمة أوبا.. التتويج الأوروبي.. وموقفه من المنتخب

محمد النني

محمد النني

صرح محمد النني لاعب وسط آرسنال ومنتخب مصر، بأن يتمنى كسر العلاقة السيئة له مع الدوري الأوروبي ويفوز بالبطولة هذه المرة، قائلًا أن موقفه من منتخب مصر محسوم برغبته دائمًا في الانضمام للفريق.

وقال النني في تصريحاته بالمؤتمر الصحفي قبل مواجهة أولمبياكوس بالدوري الأوروبي: "توقعت أن أعود إلى آرسنال من جديد، لأنني أردت دائمًا أن أكون مع أكبر فريق، وعندما خرجت للإعارة توقعت أن أعود بعد ذلك وألعب باستمرار كما هو الحال الآن".

وتابع: "أنا أرغب في التواجد هنا دائمًا، وأتدرب بشكل دائم لأكون متاح للفريق في كل وقت، وهدفي أن ألعب باستمرار في تشكيل الفريق الأساسي، لكن عندما أتواجد بين البدلاء أتدرب أكثر لألعب أساسيًا وأقنع ميكيل بما أفعله أنني استطيع اللعب أساسيًا".

وردًا على رأيه في تلقيت جماهير له بـ"ميسي المصري"، قال: "أنا لم اسمع أبدًا عن أن جماهير آرسنال تلقبني بميسي المصري، لكني سعيد للغاية في كل مرة يشعر خلالها الجمهور بالسعادة بسببي كما هو الحال بالنسبة لأسرتي".

وأوضح موقف المدير الفني منه عقب العودة للفريق: "أرتيتا تحدث معي بعد عودتي للفريق في الصيف حول الطريق التي يرغب في رؤية وسط الملعب يؤدي بها المباريات، وعقب مباراة ليفربول جاء وتحدث معي وأثنى على الأداء خلال المباراة التي افتتحنا بها الموسم".

أما عن سر تسجيل الأهداف من تصويبات بعيدة المدى، قال: "في كل يوم عقب التدريبات يأتي ستيف (عضو الجهاز الفني) ونتدرب على التصويبات، أنا أحاول أن اتقن التصويب لأنني في كل مرة أحرز هدف يكون لدي شعور جيد، أنني أساعد الفريق وأفوز بالمباريات وأحسن من قدراتي أيضًا".

وأضاف: "الهدف المفضل بالنسبة لي دائمًا هو الهدف في مباراة برشلونة في دوري الأبطال، وعقب الهدف كان لدي شعور رائع للغاية.. الهدف يمنح ثقة في النفس، ويجعلك تشعر بفرحة المحيطين بك، وتحاول أن تسدد مرة أخرى، لكن دائمًا هناك معيار أساسي، وهو اختيار الوقت المناسب من أجل التسديد، لأنك في وقت ما يجب أن تعلم أن التمرير في هذا الموقف أفضل من التصويب".

وفيما يتعلق بموقفه من الانضمام لمنتخب مصر، قال: "البلد الذي سنتوجه له خارج القائمة الحمراء ولن يكون هناك مشكلة بالنسبة لي لانضم لمنتخب مصر.. الانضمام للمنتخب الوطني أمر في غاية الأهمية بالنسبة لأي لاعب، وأنا أشعر بالفخر في كل مرة أنضم بها لمنتخب مصر، هذا شيء أسعى لتحقيقه في كل مرة دون تفكير في أي أمر أخر".

ورفض محمد النني الرد على سؤال حول غياب أوباميانج عن مباراة توتنهام الماضية، قائلًا: "هذا السؤال يناسب ميكيل للرد عليه ولست أنا المطالب بالرد على هذا النوع من الأسئلة".

وواصل: "أوباميانج بالنسبة لنا جميعًا لاعب في غاية الأهمية، لكن أنا لا أعرف عقوبته وما هو السبب فيها، بالنسبة لي هو شخص يضيف الكثير من الإيجابية بين اللاعبين، وقائد الفريق أما أي شيء أخر فيتعلق بميكيل ويجيب عليه بنفسه".

واختتم قائلًا: "خسارة الدوري الأوروبي كان شيء مؤلم، لأننا قطعنا الطريق بالكامل وفي النهاية خسرنا النهائي، وبالنسبة لي على الأخص لأنني في السابق خسرت النهائي، ومع آرسنال النهائي، فأتمنى أن تكون هذه المرة مفتاح فوزي بالبطولة".

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات