جميع المباريات

الدوري الإيطالي

برعاية

إعلان

تقرير.." التألق لم يشفع".. ديبالا يعود إلى نقطة الصفر مع يوفنتوس

ديبالا

باولو ديبالا لاعب يوفنتوس

في صيف العام الماضي، تصدر باولو ديبالا نجم يوفنتوس الإيطالي، أغلف الصحف الإيطالية والإنجليزية في ظل وجود رغبة من جانب فريق "السيدة العجوز" لبيع لاعبها صاحب القميص رقم 10.

ديبالا ارتبط اسمه بقوة بالانتقال لإنجلترا والحديث هنا عن مانشستر يونايتد إلى جانب توتنهام هوتسبير، بل الصفقة كانت قريبة لولا الاختلاف حول الأمور المادية مع اللاعب والذي طالب راتبًا ضخمًا للتوقيع.

سعي يوفنتوس لبيع ديبالا نظرًا لموسم سيء قدمه رفقة عملاق تورينو فأرقام الموسم الماضي كانت متراجعة على الرغم من مشاركته في 42 مباراة إلا أن عدد الأهداف وصلت إلى عشرة فقط بجانب هدفين صنعهما.

شبكة "سكاي" في نسختها الإنجليزية كشفت في الصيف الماضي، أن مانشستر يونايتد أغلق باب المفاوضات مع ديبالا لعدة أسباب يأتي من أبرزها أن اللاعب ليس لديه الرغبة في الرحيل للشياطين الحمر.

وأضافت "سكاي"، أن السبب الثاني وراء سبب فشل حسم الصفقة يأتي بسبب الراتب الضخم الذي طلبه ديبالا.

في المقابل، كشفت "ديلي ميل" البريطانية، أن توتنهام يرغب أيضًا في الحصول على خدمات ديبالا ليحدد النجم الأرجنتيني شرطًا مقابل التوقيع للسبيرز.

شرط ديبالا الوحيد كان هو التفوق على هداف توتنهام هاري كين من حيث الراتب الأسبوعي حيث طالب الأرجنتيني بالحصول على 300 ألف جنيه إسترليني أي بفارق 50 ألف عن كين.

توتنهام فشل في إقناع ديبالا بسبب الشروط الشخصية، ليستمر اللاعب مع يوفنتوس في النهاية وهيّ الفرصة التي استغلها جيدًا صاحب الـ26 عامًا.

الموسم المنقضي شهد تطورًا لديبالا مع يوفنتوس فالأرقام أصبحت تتصاعد حيث شارك في 46 مباراة سواء كانت في المسابقات الإيطالية أو في بطولة دوري أبطال أوروبا، ليساهم صاحب القميص عشرة بـ31 هدفًا (سجّل 17 هدفًا + صنع 14 تمريرة حاسمة).

أرقام ديبالا الرائعة جعلته يحصل على جائزة أفضل لاعب في إيطاليا خلال الموسم الماضي متفوقًا على العديد من نجوم "الكالتشيو" لعل أبرزهم زميله في الفريق النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، وهداف المسابقة تشيرو إيموبيلي والذي حصل على جائزة أفضل مهاجم.

ورغم من موسم ديبالا الرائع إلا أن تألق الأرجنتيني لم يشفع له بعدما فجرت صحيفة "لاجازيتا ديلو سبورت" مفاجأة من العيار الثقيل حول وجود رغبة من يوفنتوس للسماح بلاعبها ديبالا للرحيل في الموسم المقبل خاصة أن عقده يتبقى على نهاية سنتين.

إدارة اليوفي سترحب على رحيل ديبالا مقابل الحصول على مبلغ مالي يقدر بـ90 أو 100 مليون يورو في إشارة إلى وجود إمكانية من المدرب الجديد أندريا بيرلو في عدم الاعتماد على باولو في الموسم المقبل.

وكانت العديد من التقارير الصحفية كشفت أن بيرلو بصدد الاستغناء عن سبعة لاعبين في الفريق بعد موسم مخيب على مستوى الأداء رفقة المدرب السابق ماوريسيو ساري والذي رحل عقب الإقصاء من أولمبيك ليون الفرنسي من دور الـ16.

وبالطبع يسعى أندريا أنييلي رئيس ومالك يوفنتوس في إعادة فريق "السيدة العجوز" من جديد خاصة أن الفريق صاحب القميص الأبيض والأسود يتأهب للمنافسة على لقب الدوري والذي توّج بها تسع مواسم متتالية بجانب الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا الغائب عن خزائن بطل إيطاليا منذ موسم (1995 - 1996).

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات