شاهد كل المباريات

إعلان

مروة عبد الملك: اكتشفت أنني أصبت بكورونا.. ولم أعلم إلا بـ"الأجسام المضادة"

مروة عيد

مروة عبد الملك

أعلنت مروة عبد الملك، المحترفة في صفوف نيس الفرنسي لكرة اليد، تعافيها من فيروس كورونا، مشيرة إلى أنها تفاجأت بمعرفتها بالإصابة ولا تعلم الا بالاجسام المضادة.

وكتبت مروة عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك":" أنا جالى كورونا، مفيش يا سيدى النهارده الصبح عملنا المسحه وتحليل الاجسام المضاده قبل بدايه الموسم زى كل الناس وفجأة ع الساعه 4العصر الو ايوه انتى التحليل بتاعك طلع " ايجابى " مكدبش عليك الدنيا فجأة بقت لونها اسود ف عيونى بس قومت اتوضيت وصليت ركعتين شكر لله معرفش الهدوء ده جالى منين الفكره كلها كانت ازاى هقول لامي انا عندى كورونا وانا ف فرنسا لوحدى دى لوحدها موال ده اللى فارقلى مكدبش عليكم احساس صعب قوى انك بتواجه شبح العالم كله يأس منه ومحدش عارف يعالجه وانا مش بالقوه دى اللى يعرفنى كويس يعرف انى بخاف ع نفسى قوى ، ساعه زمن عدت عليا وكأنها سنين ما بين ازاى هواجه المرض ده لوحدى في غربه تليفونات كتير قوى يمين وشمال اسبوعين عزل ومتخرجيش انتى فين خلى بالك وفجأه طب استنى نتيجه المسحه كمان ساعه هى اللى هتأكد وفجأه شعاع نور بيقولك لا استنى كده ده تحليل اجسام مضاده ايجابيه والمسحه الحمدلله سلبيه يعنى انتى كان عندك كورونا وخفيتى منها ودى اجسام مضاده كميه عياط رهيبه عياط فرحه عجيبه".

وأضافت:" افتكرت اخر مداخله ليا كانت مع سيف زاهر وقت الحظر قولتله ساعتها انى عندى شويه برد اتاريهم مكنوش شويه برد تؤتؤ دى كانت كورونا والحمدلله عديت منها ع خير كانوا اسبوعين صعبين قوى بس عدوا بكرم ربنا بس وفضله ، فجأه القلق اتقلب لفرحه وانتصار ولا كأنى اخدت بطوله هى بطوله فعلاً انك تنتصر على مرض راعب العالم كله وانت مش عارف ده من رحمه ربنا انى مكنتش اعرف انها كورونا مش مش مجرد برد و جالى لا دى كورونا من 3 شهور".

واتمت:" احنا حرفياً ملناش يد ف اى حاجه بتحصل لنا، احنا عايشين بستر ربنا ولطفه وكرمه ربنا كبير قوى ، يارب متعيشوش الساعه اللى انا عشتها دى خوف ورعب من مجهول ومصير محدش عارفه الحمدلله انا كنت شايله هم امى بس ربنا يبعد عنها وعنكم كل شر ويشفى كل مريض ، الله يخليكم خلى بالكم من نفسكم الخوف من مجهول احساس يقهر ويوجع حافظوا على بيوتكم واهاليكم ربنا ينجينا جميعاً الحمدلله عدت على خير ، ربنا يشفى كل مريض ويحفظنا ويحفظكم، لسه ف العمر باقيه دعواتكم".

 

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات