جميع المباريات

إعلان

"عانى منه سيتي وباريس".. تقارير: يويفا يدرس إلغاء نظام اللعب المالي النظيف

يويفا

يويفا

قالت تقارير أوروبية اليوم الاربعاء، إن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) يدرس إلغاء نظام اللعب المالعب النظيف (FFP)، واستبداله بقواعد جديدة تحكم الأمور المالية للأندية.

وبحسب ما ذكرته صحيفة "لا جازيتا ديللو سبورت" الإيطالية فإن النظام الجديد سيوفر للأندية مزيدا من الحرية في تحديد قدراتها الشرائية وحجم الإنفاق.

وعانت الكثير من الأندية من هذا النظام خلال السنوات الماضية، آخرهم تشيلسي ومانشستر سيتي حيث كان الأخير على أعتاب الحرمان من المشاركة في البطولات الأوروبية لمدة موسمين بعد اتهامه بخرق قواعد "FFP"، قبل أن يتم تبرئته من قبل المحكمة الرياضية (كاس).

ماهي قواعد اللعب المالي النظيف؟

بداية القانون كانت عندما وافق الاتحاد الأوروبي للعبة على اعتماد  قانون اللعب المالي النظيف في عام 2010 وبدأ تطبيقه بشكل رسمي في عام 2011.

ومنذ ذلك الوقت عكفت الأندية الأوروبية -المشاركة في البطولات القارية- على تحقيق توازن بين المصاريف والأرباح على أن تتم مراقبة الأندية وكيفية دفع المستحقات وتحقيق الأرباح دون التهرب من الضرائب.

وبحسب القانون يتم منح فترة سماح مدتها (3 سنوات) لتغطية هذا المبلغ، في حين أن الترويج والاستثمار في الملعب وملاعب التدريبات، بالإضافة إلى برامج تطوير الفئات العمرية، لا تدخل في حسابات اللعب المالي النظيف، على أن تُحدد قيمة الديون بحسب كل دوري وحسب كل نادٍ وقوته المالية في السوق.

ماذا يحدث عن ثبوت تهمة خرق قواعد اللعب المالي النظيف؟

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات