*
جميع المباريات

دوري أبطال أوروبا

برعاية

إعلان

"نبحث عن تفسيرات".. ريال مدريد يدافع عن جماهيره بعد أحداث نهائي الأبطال

فوضى نهائي دوري أبطال أوروبا

فوضى نهائي دوري أبطال أوروبا

أبدى ريال مدريد استياءه من الأحداث التي أدت لوقوع أعمال شغب قبل نهائي دوري أبطال أوروبا، الذي فاز به الفريق الملكي (1-0) على ليفربول السبت الماضي في ملعب "سان دوني" بالعاصمة الفرنسية باريس، وطلب توضيح أسباب ما حدث.

وتسببت أعمال الشغب في محيط الملعب في تأجيل انطلاق المباراة لمدة 36 دقيقة، وقال جيرالد دارمانان، وزير الداخلية الفرنسي، إن السبب الرئيسي فيما حدث يرجع لوجود ما يقرب من 30 إلى 40 ألف مشجع -أغلبهم من جمهور ليفربول- حاولوا الدخول بدون تذاكر أو بتذاكر مزيفة.

ونشر ريال مدريد بيانا رسميا، اليوم الجمعة، قال فيه: "بالنظر إلى الأحداث المؤسفة التي وقعت في 28 مايو في محيط ومداخل استاد نهائي دوري أبطال أوروبا، نود أن ندافع عن جماهيرنا الذين كانوا ضحايا هذه الأحداث".

وأضاف: "نريد أن نعرف ما هي الأسباب التي دفعت إلى اختيار هذا الملعب كمكان للنهائي، وما هي المعايير التي تم أخذها في الاعتبار مع مراعاة ما حدث في ذلك اليوم".

وتابع: "نطلب إجابات وشروحات تحدد المسؤول عن ترك الجماهير بلا حول ولا قوة، والذين كان سلوكهم العام مثاليا في جميع الأوقات".

واستمر: "ما كان يجب أن يكون احتفالا كبيرا بكرة القدم لجميع المشجعين الذين حضروا المباراة تحول إلى أحداث مؤسفة تسببت في غضب عميق في جميع أنحاء العالم".

وأردف: "كما ظهر بوضوح في الصور الكاشفة التي قدمتها وسائل الإعلام تعرض العديد من المشجعين للاعتداء العنيف والمضايقة والسرقة، بعض الأحداث التي وقعت أيضا أثناء القيادة في سياراتهم أو حافلاتهم خوفا على سلامتهم الجسدية، حتى أن بعضهم اضطر إلى قضاء الليل في المستشفى بسبب الإصابات التي أصيبوا بها".

وأتم: "لقد نقلت كرة القدم للعالم صورة بعيدة كل البعد عن القيم والأهداف التي يجب أن تسعى دائما لتحقيقها، يستحق متابعونا ومشجعونا الرد وأن يتم توضيح المسؤوليات ذات الصلة بحيث يتم القضاء على مواقف مثل تلك التي مررت بها إلى الأبد من كرة القدم والرياضة".

 

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات