شاهد كل المباريات

إعلان

كان شكلها ايه؟.. كأس العالم من استحضار روح إله النصر إلى تصميم جازانيجا

كاس العالم

كأس العالم

مهما بلغت نجومية لاعب كرة القدم وساء مع ناديه أو منتخب بلاده، ومهما حقق من بطولات وألقاب تظل لحظة الصعود إلى منصة التتويج بلقب كأس العالم هي الأهم في تاريخه.

كأس العالم هو أكثر بطولات كرة القدم شعبية، ويعد منتخب البرازيل صاحب الرقم التاريخي في التتويج بالكأس الذهبية بواقع 5 مرات، يليه المنتخبين الألماني والإيطالي 4 مرات لكل منهما.

بدأت البطولة عام 1930 وكانت تحمل اسم (كأس النصر) قبل أن يعاد تسميتها باسم (جول ريميه) بعد الحرب العالمية الثانية لتصبح "كأس جول ريميه" تكريما للمحامي الفرنسي الذي تولى رئاسة الفيفا لمدة 33 عاما.

الكأس الأولى التي كانت من نصيب منتخب الأوروجواي، صممت بواسطة النحات الفرنسي أبيل لافلور، وجاءت على شكل تمثال مجنح لإله النصر في اليونان تحمل علي رأسها قدر ذهبي كرمز لتتويج الفريق المنتصر بالبطولة.

كانت الكأس مصنوعة من الذهب الخالص ذو قاعدة من الرخام الأبيض، وفي عام 1958 تم استبداله بقاعدة مصنوعة من اللازورد الأزرق، بلغ ارتفاعه 35 سنتيمتر ووزنه 3.8 كيلو جرام، كما تم نقش على الجوانب الأربعة لقاعدة الكأس، أسماء الدول الفائزة بكأس العالم من عام 1930 وحتى 1970، وهي: أوروجواي (1930,1950)، إيطاليا (1934,1938)، ألمانيا (1954)، إنجلترا (1966) والبرازيل (1958,1962,1970) التي احتفظت بالكأس بعد فوزها بالبطولة للمرة الثالثة في المكسيك عام 1970، وفقا لقواعد الفيفا آنذاك.



قبل نسخة مونديال 1974، كان على الاتحاد الدولي تصميم كأس جديدة، وبالفعل تلقى فيفا تصميمات مختلفة من 53 نحات من سبع دول حول العالم.

واستقرت اللجنة المكلفة بالأمر على التصميم المقدم من الفنان الإيطالي سيلفيو جازانيجا والذي يصور لاعبان يمسكان بالكرة الأرضية (في إشارة لكل دول العالم).

تم صناعة الكأس في باديرنو دوجنانو بميلانو، وبلغت تكلفته 50 ألف دولار (ما يقرب من 10 مليون دولار حاليا).

بلغ ارتفاع الكأس 36.5 سم ( 14.4 بوصة)، ويتكون من حوالي 5 كجم (11 رطل) من الذهب عيار 18 بنسبة 75 ٪ مع قاعدة قطرها 13 سم (5.1 بوصة) مكتوب عليها كأس العالم لكرة القدم وتحتوي على طبقتين من المرمر ويُدون عليها أسماء البلدان الفائزة باللقب باللغة المحلية للدولة.

وصف جازانيجا فكرة تصميم الكأس قائلا: "اللاعبان اللذان يرفعان يديهما يرمزان للفريق في لحظة فرح وإثارة، بعد الفوز باللقب."

أما الكرة الموجودة على القمة فتعكس صور قارات العالم المختلفة".

تعرضت "الكأس" لمحاولات السرقة أكثر من مرة، وقبل عام 2006 كانت تُسلم للدولة الفائزة بالبطولة لتحتفظ بها حتى إقامة النسخة التالية، لكن هذا التقليد لم يستمر طويلا وقرر فيفا تسليم المنتخب الفائز النسخة الأصلية للكأس في لحظة التتويج فقط على أن يحتفظ بالنسخة المقلدة في خزينته، أما الكأس الأصلية فتوجد في متحف الاتحاد الدولي لكرة القدم في زيورخ.

0

قائمة صانعي الأهداف

عفوا.. لا يوجد صانعي أهداف

المباريات القادمة

عفوا.. لا يوجد مباريات قادمة

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات