*
جميع المباريات

دوري أبطال إفريقيا

برعاية

إعلان

موقف الأهلي.. سيناريوهان للحسم ضد المريخ.. وماذا لو تساوى 3 فرق؟

الأهلي

الأهلي

اقترب النادي الأهلي من حسم أحدى بطاقتي التأهل بالمجموعة الأولى من دور المجموعات لدوري أبطال أفريقيا بعدما تفوق على فيتا كلوب الكونغولي خارج الأراضي المصرية.

الأهلي نجح في تجاوز فيتا كلوب بثلاثة أهداف نظيفة مساء اليوم، الثلاثاء، في الجولة الرابعة من دور المجموعات، ليصبح قادرًا على التأهل وخطف صدارة المجموعة في نهاية المباريات.

الموقف الحالي للمجموعة

يتربع سيمبا التنزاني على صدارة ترتيب المجموعة برصيد 10 نقاط بعدما تفوق على المريخ السوداني بثلاثة أهداف نظيفة، بينما يحل الأهلي ثانيًا بسبع نقاط، ثم فيتا كلوب بأربع نقاط.

وأصبح خروج المريخ من منافسات البطولة شبه مؤكدًا بعدما تجمد رصيده عند نقطة واحدة فقط قبل مباراتين من نهاية دور المجموعات، ليصبح أكبر عدد من النقاط بإمكانه الوصول إليه هو سبع نقاط.

وبعد نهاية مباريات الجولة الرابعة، فإن المنافسة على بطاقتي التأهل إلى دور الثمانية عن المجموعة انحصرت بين سيمبا، الأهلي وفيتا كلوب، بينما انتهت مسيرة المريخ عند هذا الحد.

التأهل أمام المريخ

قد ينجح الأهلي في حسم بطاقة التأهل إلى الدور القادم بعد مواجهة المريخ في الجولة الخامسة من دور المجموعات، وذلك إذا نجح في تحقيق الفوز في السودان.

تفوق الأهلي على المريخ سيرفع رصيده إلى 10 نقاط، وهو أقصى عدد من النقاط سيصل له فيتا كلوب إذا تفوق على سيمبا في الجولة المقبلة، وعلى المريخ في اللقاء الختامي بالمجموعة.

وصول الأهلي إلى النقطة العاشرة بعد لقاء المريخ التأهل إلى دور الثمانية خاصة في ظل تفوقه على فيتا في المواجهات المباشرة بين الفريقين (2-2 ذهابًا و3-0 إيابًا).

حالة أخرى لحسم الأهلي للتأهل من خلال مواجهة المريخ أيضًا عن طريق التعادل، لكن بشرط خسارة فيتا كلوب في مواجهته المقبلة ضد سيمبا في تنزانيا، أو تعادلهما.

تعادل الأهلي سيرفع رصيده إلى النقطة الثامنة، بينما سيصبح رصيد فيتا خمس نقاط إذا تعادل مع سيمبا، أو أربعة نقاط إذا هُزم، ليصبح أقصى رصيد بإمكانه الوصول إليه هو ثمان نقاط أو سبع، ليتفوق بطل مصر بشكل مؤكد بفضل المواجهات المباشرة.

الصدارة أمام سيمبا

بصفته بطلًا للنسخة الماضية، فإن الأهلي يبحث عن التأهل إلى دور الثمانية من البطولة متصدرًا للمجموعة، وهو ما يستطيع الفريق تحقيقه بشرط التفوق على المريخ في اللقاء القادم.

تعثر الأهلي ضد المريخ سواء بالتعادل أو الخسارة، يجب أن يقابله تعادل أو خسارة سيمبا ضد فيتا كلوب أيضًا، للحفاظ على فارق الثلاث نقاط حتى الجولة الأخيرة من المجموعات.

الأهلي بإمكانه خطف صدارة المجموعة من سيمبا إذا استمر فارق الثلاث نقاط حتى الجولة الأخيرة، إذا نجح في الفوز عليه بالقاهرة بفارق هدفين، ليحقق تفوقًا بفضل المواجهات المباشرة.

تساوي 3 فرق

قد يتساوى الأهلي مع سيمبا وفيتا كلوب في ختام دور المجموعات برصيد 10 نقاط، وذلك في حالة خسارة الأحمر أمام المريخ وفوزه على الفريق التنزاني، مع فوز فيتا على المتصدر الحالي ومن ثم ممثل السودان.

وفي حالة التساوي في نهاية دور المجموعات، فإن تأهل الأهلي إلى دور الثمانية مضمونًا، بل وأنه سيتواجد متصدرًا للمجموعة إذا تفوق على سيمبا في اللقاء الأخير بفارق هدفين.

الحسم في حالة تساوي ثلاثة فرق يكون بعدد النقاط في المواجهات المباشرة بينهما، وفي هذه الحالة سيكون رصيد الأهلي 7 نقاط جمعهم من تعادل وفوز على فيتا وانتصار على سيمبا.

البطاقة الثانية ستكون من نصيب سيمبا برصيد 6 نقاط بفضل فوزه على الأهلي وفيتا كلوب من قبل، بينما سيكون رصيد الفريق الكونغولي أربع نقاط فقط من تعادل مع بطل مصر وفوز (محتمل) على بطل تنزانيا.

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات