جميع المباريات

إعلان

بين الاتهام والغضب.. كيف عاش معلول 100 يوم من العزلة عن الأهلي؟

معلول

علي معلول

اضطر علي معلول لترك ملعب المباراة في نصف نهائي كأس العالم للأندية بعد 25 دقيقة فقط من بداية المواجهة أمام بايرن ميونيخ، الأمر الذي أدى إلى غيابه لمدة 100 يوم كاملة عن تدريبات الأهلي قبل أن يعود أملًا في اللحاق بكأس السوبر الإفريقي.

وغاب معلول لمدة 100 يوم منذ 9 فبراير الماضي وحتى 19 مايو على الرغم من أن الجهاز الفني حاول اشراكه في لقاء بالميراس بعد 4 أيام فقط.

وواجه معلول محاولات للتشكيك فيه عقب الخروج من مباراة بايرن ميونيخ مصابًا وأنه تجنب المشاركة في لقاء سيتعرض به الفريق للخسارة، الأمر الذي اغضبه قبل أن يعتذر محمد عمارة لاعب الأهلي ومنتخب مصر السابق عن التصريحات التي أدلى بها في وقت سابق.

بعد يومين فقط من إصابة علي معلول قالت قناة النادي الأهلي في 10 فبراير أن اللاعب قد يشارك أمام بالميراس، وأن المدير الفني حاول تجربته في التدريبات وسيتخذ قراره يوم المباراة، ثم قام التونسي بتدريبات الاحماء لكنه لم يشارك وجلس بين البدلاء، وكانت هناك محاولة لاشراكه في ركلات الترجيح لكن الحكم أطلق صافرته قبل دخوله لأرض الملعب.

وأعلن أحمد أبو عبلة طبيب الأهلي في 13 فبراير أن "معلول أجرى أشعة رنين اليوم فور الوصول من الدوحة، بعد أن تعذر ذلك بسبب الإجراءات الاحترازية ووجود البعثة داخل كبسولة طبية في مقر إقامتها في الدوحة، وأثبتت الأشعة إصابته بشد في العضلة الخلفية يستوجب العلاج لمدة أسبوعين".

بعد الموعد المبدئي الذي تحدد بغياب معلول أسبوعين، عاد الأهلي وأوضح أن الغياب يمتد لثلاثة أسابيع ثم حاول اللاعب العودة بعد الأسبوع الرابع من الإصابة فتجددت إصابته قبل سفر الفريق لمواجهة فيتا كلوب في دوري أبطال إفريقيا.

وطلب معلول السفر إلى تونس من أجل الخضوع للعلاج هناك على يد طبيب المنتخب التونسي بالتعاون مع الجهاز الطبي للأهلي خاصة وأن هذا الأمر أتى قبل فترة التوقف الدولي للمنتخبات الوطنية التي خاضت تصفيات أمم إفريقيا.

وتحدث سهيل الشملي طبيب المنتخب التونسي في تصريحات له خلال مارس الماضي: "اتفقنا مع الطاقم الطبي للأهلي أن يغادر علي معلول تونس وهو جاهز للمشاركة.. شفاء اللاعب سيصب في صالحنا لأن لاعبينا يجب أن يكونوا في حالة جيدة، خاصةً أن مردود ذلك سيكون لصالح المنتخب".

وقال طبيب منتخب تونس بعد تجديد إصابة اللاعب: "الإصابة الثانية في موضع الإصابة السابق ذاته، وهذا يعني أنه كان هناك تعجل في توقيت العودة، وهذا طبيعي كون اللاعب لا يشعر بأوجاع وآلام، ولكن مع التدريبات مرة ثانية يشعر بالإصابة، وهذا نابع من توالي المباريات وعلى اللاعب أن يأخذ وقتا مناسبا، ويعود بعد استعادة لياقته بنسبة 100%، والإصابة ليست كبيرة ولكن نعطيها حقها في العلاج".

ثم عاد وأكد طبيب تونس في 24 مارس أن علي معلول بحاجة إلى 3 أسابيع من أجل المشاركة في التدريبات، وهو ما يعني أنه كان منتظر أن يعود 14 إبريل الماضي.

وعاد علي معلول إلى مصر وفقًا للتنسيق الذي حدث بين الأطراف المنية وذلك في 3 إبريل الماضي، حيث يفترض أن يستكمل برنامجه العلاجي قبل العودة في الموعد المقرر من جانب طبيب المنتخب التونسي.

لكن في 8 إبريل صرح سامي قمصان عضو الجهاز الفني في الأهلي أن معلول سيغيب عن الفريق لمدة 5 أسابيع وهو ما يعني عودته مع بداية ربع نهائي دوري أبطال إفريقيا، وهذا ما لم يحدث.

وقبل مباراة القمة كشفت التقارير الصحفية أن معلول لن يشارك أمام الزمالك أو في ربع نهائي دوري الأبطال، وأمل النادي الأهلي يتصب في استعادته قبل لقاء السوبر الإفريقي في مايو الجاري الذي سيقام في قطر أمام نهضة بركان.

إعلان

أخبار تهمك

التعليقات