جميع المباريات

الدوري الألماني

برعاية

إعلان

جوهرة جديدة في دورتموند.. من هو "المعجزة موكوكو" الذي يداعب تاريخ بوندسليجا؟

موكوكو

موكوكو

كعادته في السنوات الأخيرة، يواصل نادي بوروسيا دورتموند الألماني تقديم المواهب الشابة للعالم، وأصبح في طريقه للإعلان عن واحدة من أبرز مفاجآت الكرة الأوروبية خلال الموسم الحالي.

يوسف موكوكو المولود في العاصمة الكاميرونية ياوندي، والذي لم يتجاوز 15 عامًا، أصبح قريبًا للغاية من تمثيل فريق بوروسيا دورتموند الأول، في ظل مستويات مبهرة يقدمها بقميص فرق الشباب، للموسم الرابع على التوالي.

وعاش اللاعب الكاميروني الصاعد عشرة أعوام في العاصمة الكاميرونية، قبل أن يقرر والده الذي يعيش في مدينة هامبورج الألمانية منذ التسعينيات، ويحمل الجنسية الألمانية، دعوته ليعيش بصحبته في ألمانيا، في صيف عام 2014.

وقاد موكوكو فريق شباب بوروسيا دورتموند تحت 19 عامًا للفوز بخماسية نظيفة على مونستر، وسجل ثلاثة أهداف "هاتريك" في المواجهة، التي ارتدى خلالها شارة القيادة، رغم أنه يصغر أغلب أقرانه بأربع سنوات.

موكوكو الذي اختار تمثيل المنتخب الألماني للشباب، أصبح أحد أبرز المواهب الصاعدة عالميًا، بعدما سجل 128 هدفًا في المواسم الثلاثة الأخيرة، بقميصي فريقي بوروسيا دورتموند تحت 17 عامًا و19 عامًا، كما حصل ناديه في شهر يناير الماضي على موافقة الاتحاد الألماني لكرة القدم، من أجل خوضه التدريبات مع الفريق الأول.

الموهبة الصاعدة بسرعة الضوء تنتظر دخول التاريخ من أوسع الأبواب في العشرين من شهر نوفمبر المقبل، حيث تسمح اللوائح حينها بمشاركته في منافسات دوري الدرجة الأولى الألماني "بوندسليجا" عندما يتم 16 عامًا.

بدأ موكوكو مشواره مع كرة القدم في عمر 10 سنوات، بأكاديمية سان باولي التي مثلها بين عامي 2014 و2016، قبل انتقاله إلى أكاديمية بوروسيا دورتموند، التي انفجرت موهبته خلالها، حيث مثل فريق بوروسيا دورتموند تحت 17 عامًا، قبل أن يتجاوز 13 عامًا.

بعد تسجيل 40 هدفًا وصناعة 7 أهداف خلال 28 مباراة فقط، ارتقى موكوكو لتمثيل فريق بوروسيا دورتموند تحت 19 عامًا، قبل أن يتجاوز 14 عامًا، وفي تلك المرحلة أكد أنه "معجزة كروية" قادمة، بعدما سجل 50 هدفًا وصنع 9 أهداف خلال موسم 2018/2019، وواصل تألقه في الموسم الماضي، بعدما سجل 38 هدفًت وصنع 10 أهداف.

في السابع عشر من سبتمبر عام 2017، أصبح موكوكو أصغر لاعب في تاريخ دوري أبطال أوروبا للشباب، عندما شارك بقميص بوروسيا دورتموند أمام شباب برشلونة، وفي الثالث والعشرين من أكتوبر خلال العام ذاته، أصبح أصغر لاعب يسجل هدفًا في تاريخ المسابقة، عندما هز شباك شباب إنترناسيونالي الإيطالي.

بفضل انطلاقته المذهلة، وقعت شركة "نايكي" الأمريكية للمنتجات الرياضية، عقدًا لرعاية موكوكو عام 2019، وأشارت شبكة "شبورت 1" الألمانية إلى أن العقد يساوي عدة ملايين من الدولارات، كأحد أضخم عقود اللاعبين الناشئين في تاريخ كرة القدم.

وفي حالة نجاحه في الحصول على فرصة اللعب بدوري الدرجة الأولى الألماني في وقت قريب، قد يحطم موكوكو مجموعة من الأرقام التاريخية، حيث كان التركي نوري شاهين لاعب بوروسيا دورتموند أيضًا أصغر لاعب يشارك في تاريخ "بوندسليجا" عندما مثل الفريق الأصفر في عمر 16 عامًا و335 يومًا، خلال موسم 2005/2006.

موكوكو قد يصبح أيضًا أصغر لاعب يسجل في تاريخ دوري الدرجة الألماني، إذا نجح في هز الشباك قبل أن يبلغ 17 عامًا و34 يومًا، وهو الرقم القياسي الذي يحمله فلوريان فيرتز، الذي سجل هدفًا في ذلك العمر بقميص باير ليفركوزن خلال الموسم الماضي.

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات