شاهد كل المباريات

إعلان

عيون يلا كورة (2).. الصعيدي "رحالة المظاليم": هدفي في شباك الأهلي "CV لوحده"

أحمد الصعيدي لاعب النصر

أحمد الصعيدي

رحلة صعود مرهقة عاشها الكثير من لاعبي كرة القدم، لم يحظ بعضهم بالحصول على القدر الكافي من الشهرة لابتعادهم عن دوري الأضواء.. ليطلق عليهم "المظاليم".

وحرص يلا كورة على متابعة دوري القسم الثاني والدوريات الأدني، لتسليط الضوء على اللاعبين المميزين بين صفوف أندية المظاليم.

عيون يلا كورة (1).. جيلبرتو المظاليم: أعشق الزمالك.. وتلقيت عرضين من الممتاز

بطل الحلقة الثانية ليلا كورة.. هو أحمد الصعيدي لاعب نادي النصر.

ويحتل نادي النصر المركز الثاني عشر بجدول ترتيب الدوري المصري للدرجة الثانية برصيد 25 نقطة.

يقول لاعب النصر "أنا أحمد الصعيدي، عمر 29 عاما، أجيد اللعب في مركز المهاجم، وبدأت مشواري في نادي تلا، ثم انتقلت إلى ناشئ فريق جمهورية شبين وبعد أول سنة تم تصعيدي إلى صفوف الفريق الأول وقضيت معهم 5 مواسم أخرى وفي كل المراحل كنت هداف الفريق".

ويضيف الصعيدي "انتقلت بعدها إلى نادي إنبي ثم إلى النصر الذي كان ينشط في الدوري الممتاز -وقتها-، قضيت مع الفريق الموسم الأول في الممتاز وحصلت على هداف الفريق 10 أهداف) وفي الموسم الثاني هبطنا للدرجة الثانية وكنت هدافا للمجموعات كلها برصيد 18 هدفا".

وتابع لاعب النصر "بعدها انتقلت إلى الإسماعيلي بقيمة 700 ألف جنيه، وقضيت موسم مع الدراويش وشاركت بصفة أساسية مع 7 مدربين، وعندما شعرت بتهميشي وأن الأمور باتت صعبة لمشاركتي بشكل مستمر قررت الرحيل عن الدراويش وانتقلت بعدها إلى نادي الإنتاج الحربي وتنازلت عن مستحقاتي".

وعن مشواره مع نادي الإنتاج، قال " لعبت موسما من أفضل المواسم في مشواري، وكنت أحد هدافي الفريق مع خالد قمر وعمر السعيد، ولكن لسبب لا أعلمه قرر النادي رحيلي".

وواصل الصعيدي حيدثه "انتقلت إلى نادى اف سى مصر (زد حاليا) وبفضل الله كانت هداف الفريق مع مصطفى سلطان وصعدنا بالنادى للدوري الممتاز".

وأكمل: "انتقلت بعدها لنادى القناة وكانت الأمور تبدو طيبة في أول الأمر، ثم فوجئت بقرار النادي إما الرحيل والتنازل عن مستحقاتي أو البقاء وتهميش دوري مع الفريق، لذلك فضلت الرحيل دون مشاكل".

وأردف "عدت بعدها إلى نادي النصر وحاليا انا هداف الفريق وهداف الكأس وأتمنى تسجيل المزيد من الأهداف خلال الفترة المقبلة".

وعن أفضل المدربين الذين تعامل معهم، قال "هناك الكثيرين والجميع كان له بصمة في مشواري، لكن الأفضل بالنسبة لي هو سيد عيد مدرب النصر السابق".

وبسؤاله عن استعداداته لمباراة الأهلي، أجاب "مباراة بدون ضغوط، من أجل الشهرة والضهور بشكل جيد.. الحمدلله ظهرنا بمستوى يليق بنادى النصر".

وعن مشاركته في المباراة، وتسجيل هدفا، قال "جميعنا كلاعبين كنا منتظرين تلك المباراة للظهور بشكل جيد، توقعت التسجيل وبالفعل ربنا أكرمني وأحرزت هدفا بمساعدة زملائي".

وأتم حديثه "شعورى لا يوصف بالتسجل في مرمى نادي القرن (هدف يتحط في CV لوحده)".

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات