شاهد كل المباريات

إعلان

"لم تكن تجربة من الأساس".. نادر السيد يتحدث عن فترته بالأهلي وانتمائه للزمالك

نادر السيد

نادر السيد

أكد نادر السيد حارس الأهلي والزمالك ومنتخب مصر الأسبق أنه ينتمي لنادي الزمالك لأنه تربي بداخله، مشيرا الى أنه لم يحصل على أي فرصة حقيقية في الأهلي لكي يتم تسميتها تجربة.

وقال نادر السيد في تصريحات لقناة "تايم سبورتس" "دائما اندهش من السؤال عن انتمائي والنادي الذي اشجعه، لقد تربيت داخل جدران الزمالك، حياتي كلها كانت بنادي الزمالك".
 
واستمر "والدي رحمة الله عليه كان يشجع الأهلي، لكن بعد بداية مشواري بنادي الزمالك في سن صغير أصبح مشجعا للقلعة البيضاء".

وأكمل "ذهبت للأهلي وعمري 33 عام، تحدثت مع إدارة الأهلي أثناء المفاوضات عن التعاقد معي في وجود حارس مميز مثل الحضري، بالطبع لن أنتقل لنادي في هذا السن لإثبات نفسي".

وشدد "إدارة الأهلي أبلغتني بأنني سأصبح الحارس الأول، وهناك من أكد لي أن الحضري سوف يخرج للإعارة، البرتغالي جوزيه أكد لي أنني سأصبح الحارس رقم 1 في الأهلي".

وواصل "لم أجلس مع جوزيه للاستفسار عن سبب عدم مشاركتي كحارس أساسي، شعرت أنني أكبر من هذا الأمر".

وصرح "دائما جوزيه كان يقول أن عصام الحضري يسير بشكل جيد، عندما لا يكن الحضري موفقا تجده يقول يجب أن نسانده، واستمر الوضع هكذا لمدة عام".

وأكد "أعتقد أنهم تعاقدوا معي من أجل تحفيز الحضري، لو كنت شاركت في ذلك الوقت كان يمكن أن تتغير حسابتهم، هذا الأمر به ظلم لي ولتاريخي، حصلت من الأهلي على تقدير واحترام لكن هذا لا يكفيني".
 
وأشار "الإدارة والجماهير كان هناك تعامل بشكل جيد، لكن كلاعب، خسرت الكثير بانتقالي للأهلي، لم انتقل للأهلي لكي أجلس على الدكة، لدي قيمة وتاريخ، لم أكن محتاج بعد هذا العمر للتواجد في نادي لكي يكبر إسمي".

وكشف "بالتأكيد لو كنت أعلم أنني لن أكون الحارس الأول للأهلي لم أكن لأوقع للنادي، لكنني حصلت على وعود بأنني سأصبح الحارس الأول، لم أجد تقدير لإسمي وتاريخي".

واسرد "كيف يتم القول أن تجربتي فشلت في الأهلي ولم أشارك أساسا في المباريات، لم يكن هناك تجربة لكي يتم تقيمها، خطوة الأهلي وقتها كانت من أجل الانتقال للمنتخب".

واختتم تصريحاته قائلا "عرض الأهلي كان وقتها 500 ألف في الموسم، أي أقل 150 ألف من الذي كنت أحصل عليه من المصري".

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات