جميع المباريات

إعلان

طارق مصطفى يتحدث عن.. اختلافه مع جهاز المنتخب.. ولقطة مصطفى محمد

طارق مصطفى

طارق مصطفى

قال طارق مصطفى، المدرب العام السابق لمنتخب مصر، إنهم كجهاز فني ظُلموا ليس فقط أمام الرأي العام بل أيضًا في التوقيت ذاته الذي يراه لم يكن جيدًا لهم وللمنتخب.

وكان الاتحاد المصري قرر الاستغناء عن خدمات حسام البدري وجهازه الفني عقب مباراة الجابون والتي انتهت بالتعادل الإيجابي (1-1) ضمن حسابات الجولة الثانية من التصفيات المؤهلة لكأس العالم قطر 2022.

وأضاف طارق مصطفى، خلال حلوله ضيفًا بفضائية الزمالك: "سعدت بخروجي من المنتخب أكثر من دخولي لأسباب كثيرة هناك ضغوط كبيرة علينا ليس هناك معسكر ومصر غير راضية عن الجهاز"، كما ردّ عما إذا كان هناك اختلافات بالجهاز الفني بقوله:"ليست كثيرة ولكن في فترة كان الزمالك يسير جيدًا وكان لديّ وجهة نظر قلتها في الاجتماع بأن المنتخب في حاجة لوجود أوباما وإمام عاشور؛ أرى أن من يلعب رقم 8 ليس كثيرًا في مصر ورأيت خلال هذه الفترة إن إمام عاشور مميز في هذا وأوباما نفس الشيء".

وبسؤال مقدم البرنامج، خالد الغندور، عن سبب عدم تواجد أوباما في المنتخب، ردّ طارق مصطفى:"سؤال يوجه له أيضًا فيجب عليه الاستمرارية"، قبل أن يتطرق للحديث عن معسكرات المنتخب بقوله:"أخطأنا في المعسكر قبل الأخير فكان لابد من وجود مباريات ودية، وكنا نستعد لمواجهة بوروندي وبالنسبة لي كنت (محضر شغلي) كمدرب عام ووضعت لاعبين كثُر حال عدم ضم لاعبي الأهلي حينها ووضعت 35 لاعبًا حال خوضنا المباراة".

وردّ المدرب العام السابق لمنتخب مصر، على سؤاله عن موقفه حال عُرض عليه العمل كمدرب عام للفرنسي باتريس كارتيرون في جهاز الزمالك، بقوله:"لن أقبل أن أكون مدربًا عامًا أيضًا في المنتخب لا أنزل السلم الذي صعدته"، قبل أن يوجه له مقدم البرنامج سؤال: هل انتماؤك للزمالك يُقلل من فرصك؟، ليرد:"لا أريد أن أقول ذلك ولكن في الوقت الحالي الأمر بالعلاقات".

ووجه مقدم البرنامج سؤالًا عما إذا كان طارق حامد بالنسبة للجهاز الفني للمنتخب رقم 1 أم 3، ليرد طارق مصطفى:"طارق حامد ليس رقم 3 بل رقم 1 في مركز 6 وكل المباريات التي خضناها نلعب بعد 3 أو 4 أيام فنُريح اللاعبين وكابتن حسام أشاد به في آخر اجتماع وطارق من اللاعبين المحترفين"، قبل أن يوجه مقدم البرنامج سؤال هل كان مصطفى محمد رقم 1 أم محمد شريف، ليرد:"مصطفى محمد بدأ معنا وكان رقم 1 وحصل له ظروف الاحتراف ومحمد شريف بدأ يتألق وهداف الدوري وبدأ الدوري وأنهاه بصورة جيدة ومعنا كان جيدًا ومصطفى كان مشغولًا بالاحتراف".

واسترسل:"مصطفى محمد جاء يوم مباراة أنجولا ليلاً على العشاء بعدما أنهينا المباراة تقريبًا الساعة العاشرة والنصف ومصطفى جائني الغرفة وتحدثت معه هو مضغوط جدًا ليس فقط من هناك بل من هنا في السوشيال ميديا والأمور كانت صعبة وأعتقد أن تصرفه لن يتكرر قلت له إن كابتن حسام قد خلد للنوم الآن وأخبرني أنه يريد اللعب والتواجد وأنه يركز خلال هذه الفترة فقلت له غدًا سأتحدث مع الكابتن وأنت حدثه أيضًا".

وأتم المدرب العام السابق لمنتخب مصر تصريحاته بقوله:"علمت بلقطة مصطفى محمد من سيد معوض فأراني اللقطة ونحن في الطائرة وحزنت جدًا، هو مضغوطًا ولكن لا يعطيه الحق للقيام بذلك، الله أعلم بنيته فهو من يعملها ويعلم لمن يقوم بذلك في النهاية هو ليس معي".

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات