شاهد كل المباريات

إعلان

ضحايا مورينيو في تشيلسي.. حديث جانبي بين صلاح ودي بروين يثير الجدل في أنفيلد

صلاح ودي بروين

حديث جانبي بين صلاح ودي بروين

أثار مقطع فيديو متداول على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" جدلًا واسعًا بعد الحديث الجانبي الذي دار بين البلجيكي كيفين دي بروين لاعب مانشستر سيتي الإنجليزي ومحمد صلاح نجم ليفربول.

وظهر دي بروين في الممر المؤدي لغرفة خلع الملابس في ملعب آنفيلد يتحدث إلى محمد صلاح لاعب ليفربول، بعد نهاية المباراة التي جمعت كلا الفريقين بالدوري الإنجليزي.

وأظهر المقطع، حديث طويل بين دي بروين وصلاح قبل مرور برناردو سيلفا الذي قام بتحية الثنائي ثم تركهما لمواصلة الدردشة الخاصة بهما، ثم انضم إليهما المدرب الألماني يورجن كلوب.

المحادثة تبدو منطقية إلى حد كبير، خاصة وأن صلاح ودي بروين سبق لهما التواجد في تشيلسي تحت قيادة البرتغالي جوزيه مورينيو قبل رحيلهما عن ملعب ستامفورد بريدج.

وانتقل صلاح إلى صفوف تشيلسي في يناير 2014 استمر مع البلوز عامًا واحدًا ثم خرج إعارة إلى الدوري الإيطالي كانت الأولى في فيرونتينا لمدة 6 أشهر ومنها إلى روما لمدة موسم قبل انضمامه إلى الجيلاروسي بشكل نهائي في الأول من يوليو 2016.

أما دي بروين فانضم إلى صفوف تشيلسي خلال فترة الانتقالات الشتوية لموسم 2011/2012 قادمًا من جينك البلجيكي، ولم يحظ الثنائي بفرصة المشاركة الأساسية تحت قيادة مورينيو ليرحلا عن صفوف البلوز ثم يتألق كل منهما مؤخرًا تحت قيادة فنية أخرى.

جماهير ليفربول تناولت اللقطة بشكل ساخر وعلق أحدهم قائلًا: "مبابي 2020، دي بروين 2020، الأمر لا نقاش فيه".

وعلق آخر: "دي بروين لاعب خط وسط عالمي، و سيكون الخليفة المثالي لجيرارد".

وفاز ليفربول على مانشستر سيتي بثلاثية مقابل هدف خلال المباراة التي جمعتهما ضمن منافسات الجولة الـ12 من بطولة الدوري الإنجليزي.

جدير بالذكر أن ليفربول رفع رصيده إلى النقطة 34 عزز بها تربعه على قمة جدول بريميرليج، بينما تراجع مانشستر سيتي إلى المركز الرابع برصيد 25 نقطة.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات