شاهد كل المباريات

إعلان

هل انتهت السعادة مع لقب الأبطال؟.. اللعنات تطارد ستوريدج منذ رحيله عن ليفربول

ستوريدج

ستوريدج

وكأن التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا التاريخي بقميص ليفربول نهاية الموسم الماضي مثل نهاية الأيام السعيدة للمهاجم الإنجليزي دانييل ستوريدج في عالم كرة القدم، فخلال شهور معدودة، تلقى الصدمات الواحدة تلو الأخرى.

أعلن نادي طرابزون التركي في بيان رسمي صباح اليوم الاثنين فسخ التعاقد بالتراضي مع ستوريدج، الذي انضم لصفوفه الصيف الماضي، وكان العقد يمتد حتى صيف عام 2021.

وخاض ستوريدج 13 مواجهة بقميص طرابزون سبور في الموسم الحالي، سجل خلالها 7 أهداف، وتعرض المهاجم البالغ من العمر 30 عامًا لإصابت عديدة، حرمته من 14 مباراة في مختلف المسابقات.

ولعب المهاجم الإنجليزي لستة مواسم ونصف بقميص ليفربول، سجل خلالها 67 هدفًا في 160 مباراة، وتراجع ظهوره بشدة في المواسم الأخيرة بسبب الإصابات المتكررة، وكذلك بسبب التألق الملفت لثلاثي هجوم الفريق محمد صلاح، ساديو ماني وروبيرتو فيرمينو.

لم يكد ستوريدج يرحل عن ليفربول، حتى تلقى صدمة بإعلان الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم إدانته في مخالفات لقواعد المراهنات، أدت لإيقافه ست مباريات، أربع منها مع إيقاف التنفيذ، وتغريمه 75 ألف جنيه إسترليني.

واتُهم ستوريدج بالإفصاح عن معلومات بشأن انتقاله معارًا إلى صفوف ويست بروميتش عام 2018 إلى بعض أصدقائه والمقربين منه، مما تسبب في استغلال تلك المعلومات في المراهنات.

لكن الاتحاد الإنجليزي كان رحيمًا بالنجم الإنجليزي الدولي في ذلك الوقت، حيث برأه من تسع تهم بين 11 تهمة وجهها إليه، وانتهت التحقيقات دون توجيه اتهام مباشر إليه بالتورط في المراهنات، وهو ما كان سيكلفه عقوبة قاسية.

في الصيف ذاته تعرض ستوريدج لصدمة أخرى، خلال إجازته التي كان يقضيها في الأراضي الأمريكية، عقب انتهاء تعاقده مع ليفربول، حيث تعرض مسكنه آنذاك لسطو، تضمن سرقة كلبه الخاص.

ونشر ستوريدج مقطع فيديو يُظهر تحطم باب زجاجي بالعقار الذي يقيم به في مدينة لوس أنجلوس، وأضاف أن مجموعة من الحقائب قد سُرقت بجانب كلبه الصغير، وقال المهاجم المخضرم في تعليق مع الفيديو: "سندفع أي شىء مقابل عودة الكلب."

وعرض المهاجم الإنجليزي مكافأة ضخمة، تبلغ 30 ألف جنيه إسترليني، حيث أضاف عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي إنستجرام "أنا جاد، سأدفع أي شىء، لا تهمني التكلفة."

وبدأ ستوريدج مشواره الكروي بقميص فريق مانشستر سيتي عام 2006 قبل بروز موهبته بقميص تشيلسي الذي انتقل إليه عام 2009، ومنه انتقل إلى ليفربول عام 2013.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات