شاهد كل المباريات

إعلان

"كنت لاعبًا" (6).. بيب جوارديولا.. رفض والده انضمامه لبرشلونة!

جوارديولا

جوارديولا

"كان هناك دائما طريقة تجعل بيب سعيدا في عيد ميلاده وهي منحه كرة قدم هدية، كان دائما يصطحب الكرة معه في كل مكان يذهب إليه".. هكذا تحدث والد بيب جوارديولا عن عشقه لكرة القدم منذ الطفولة.

"كنت لاعبا".. سلسلة تقدمها يلا كورة للحديث عن المشوار الكروي لنجوم الكرة داخل الملاعب الخضراء.

يورجن كلوب.. امتلك الملعب من أوله لآخره

بطاقة التعريف

الاسم: جوسيب جوارديولا إي سالا
الميلاد: 18 يناير 1971 (49 سنة)
محل الميلاد: بمدينة سانتبيدور، إسبانيا
العمل الحالي: المدير الفني لفريق مانشستر سيتي الإنجليزي

رفض برشلونة!

بدأ بيب لعب الكرة مع فريق قريته سانتبيدور، وفي عمر 11 سنة، خضع جوارديولا لاختبارات أكاديمية لاماسيا الخاصة ببرشلونة إلا أنه لم ينجح.

في التجربة الثالثة، نجح جوارديولا في لفت أنظار الكشافين، إلا أن والده رفض أن يوقع نجله مع الفريق الكتالوني لصغر سنه.

بعدها بعامين، عاد بيب وانتقل إلى فريق برشلونة تحت 17 عاما وتدرج في الفئات العمرية للنادي الكتالوني حتى تم تصعيده للفريق الأول مطلع موسم 1991/1992.

كان جوارديولا يجيد اللعب في مركز الوسط الدفاعي، وكتب تاريخه بقميص برشلونة، حيث كان أحد أعمدة فريق أحلام الهولندي يوهان كرويف مدرب البلوجرانا في ذلك الوقت.

برز دور بيب مع كرويف، وكان عنصرًا رئيسيًا في فوز الفريق بالدوري الأسباني ومسابقة كأس الأتحاد الأوروبي (دوري أبطال أوروبا) موسم 91/92.

تنبأت له المجلة الايطالية الشهيرة "سبورتيفو"، أن يكون أفضل لاعب في العالم تحت سن الـ21، وواصل الكتالوني الشاب المساهمة في تتويج فريقه بالبطولات المحلية حيث حافظ على لقب الليجا خلال موسمين متتالين هما 92/93 و93/94.

في الثامن من يونيو عام 1998، أجرى جوارديولا عملية جراحية في ساقه أبعدته عن المشاركة في بطولة كأس العالم مع المنتخب الإسباني عام 1998.

على مدار 12 موسم قضاها بيب بقميص برشلونة، تحت قيادة كرويف وبوبي روبسون و لويس فان جال ، فاز بـ 16 لقب منها 6 بطولات دوري محلي، بطولة دوري أبطال أوروبا وبطولتي سوبر أوروبي.

الرحيل عن برشلونة

في عام 2001، قرر جوارديولا الرحيل عن برشلونة للانضمام إلى صفوف بيريشا الايطالي، وفي مؤتمره الوداعي قال بيب: "لقد كان مشوارًا طويلًا، أشعر بالسعادة والفخر لكل التاريخ الذي ساهمت في كتابته هنا، لا يمكنني طلب المزيد، فقد قضيت العديد من السنوات ضمن صفوة في ذلك النادي."

قضي بيب موسما واحدا مع بريشيا، وفي أول مباراة له مع النادي، أظهرت نتيجة الفحص بعد المباراة التي كانت في مواجهة بياتشينزا تعاطيه للمنشطات وبعد أسبوعين، خضع لاختبار آخر عقب مباراته ضد لاتسيو وأظهر النتيجة ذاتها ليتم إيقافه لأربعة أشهر، قبل أن تتم تبرئته فيما بعد.

بعد رحلة بريشيا القصيرة، انضم بيب إلى روما لمدة 6 أشهر فقط ثم عاد إلى بريشيا مجددا، ثم انتقل إلى أكثر من نادٍ منها الأهلي القطري قبل اعتزاله يونيو 2007.

كوبري غالي

من اللحظات التى لا تنساها جماهير النادى الأهلي، فخلال المواجهة الودية التي جمعت الفريق الأحمر ضد روما الإيطالى عام 2001، كان بيب حينها يرتدي قميص الجيلاروسي.

وخلال المباراة، مرر حسام غالي لاعب الأهلي الكرة بين قدمي جوارديولا وسط آهات جماهير الأهلي التي تفاعلت مع مهارة لاعب فريقها.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات