جميع المباريات

الدوري الإسباني

برعاية

إعلان

مدرب إسبانيا الأسبق ليلا كورة: هذا سبب مشاجرة مارادونا التاريخية.. وكورونا "حبسنا"

خافيير كليمينت

خافيير كليمينت

قال المدير الفني الإسباني المخضرم خافيير كليمينت في حوار خاص مع يلا كورة إن كرة القدم لا يمكن أن تُلعب في غياب الجماهير، لكن الأوضاع الاستئنائية التي نعيشها تجبرنا على ذلك في الوقت الحالي، كما روى تفاصيل أزمة مارادونا التاريخية، التي تسببت في رحيله عن الملاعب الإسبانية.

ويعد كليمنت البالغ من العمر 70 عامًا أحد المدربين البارزين في تاريخ الكرة الإسبانية، حيث قاد المنتخب الإسباني بين عامي 1992 و1998، كما قاد أتلتيك بلباو لإنجازات تاريخية في ثمانينات القرن الماضي، أبرزها التتويج بلقب الدوري في موسمي 1982/1983 و1983/1984.

في البداية حدثنا عن الأوضاع في الأراضي الإسبانية في ظل أزمة تفشي فيروس كورونا

نعيش أوضاعًا صعبة للغاية منذ تفشي الفيروس، نحن محبوسون في منازلنا حتى تنتهي الأزمة تمامًا، إسبانيا مغلقة بشكل كامل منذ شهرين تقريبًا.

هل تتوقع عودة دوري الدرجة الأولى الإسباني قريبًا؟

الأمر يتوقف على عوامل عديدة، أهمها في رأيي هو تجهيز اللاعبين بالشكل الأمثل، من خلال القيام ببعض التدريبات المختلفة عن المعتاد، بسبب بقائهم لفترات طويلة في منازلهم.

وماذا عن الغياب المتوقع للجماهير عن ملاعب كرة القدم؟

كرة القدم يصعب تخيلها بدون الجماهير في الملاعب، لكننا للأسف نعيش أوضاعًا استثنائية، وأصبحنا مجبرين على تقبل تلك الأوضاع حتى تنتهي أزمة انتشار فيروس كورونا.

وما هو رأيك حول تأجيل العديد من المنافسات الكروية وأبرزها كأس الأمم الأوروبية؟

قرارات سليمة للغاية، الاتحاد الأوروبي فعل ما كان يجب فعله بتأجيل منافسات "يورو" إلى العام المقبل، لتقام عندما تستقر الأوضاع وتعود الحياة بالشكل الأمثل إلى عالم كرة القدم.

عندما دربت أتلتيك بلباو، كنت شاهدًا على مرحلة هامة للأسطورة الأرجنتيني دييجو مارادونا، انتهت بمشاجرة تاريخية مع لاعبي فريقك تسببت في رحيله عن برشلونة، هل تتذكر تفاصيل الواقعة؟

بالطبع، كان حدثًا لا يمكن نسيانه وسط ما يقرب من 100 ألف متفرج، البعض برر انفعال مارادونا بإصابته السابقة التي تسبب بها أندوني جويكوتشيا مدافع فريقي، لكنها مبررات غير حقيقية، مارادونا افتعل تلك الأزمة بسبب تفوقنا في المواجهة وانتصارنا بهدف نظيف، وتتويجنا بكأس ملك إسبانيا بعد المباراة.

ما هي نصيحتك لمواطني الدول التي تفشى بها فيروس كورونا؟

ابقوا في منازلكم، التزموا بتعليمات الأطباء، هذه هي الوسيلة الوحيدة للتغلب على فيروس كورونا وإنهاء الأزمة التي نعيشها.

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات