شاهد كل المباريات

إعلان

"تسليم أهالي".. الشرطة تقبض على لاعب إنتر السابق بسبب عراك أسري

فريدي جوارين

فريدي جوارين

ألقت قوات الشرطة في مدينة ميديلين الكولومبية على اللاعب فريدي جوارين بعد تلقي بلاغاً من أسرته، عقب نشوب عراك دامي بينهم.

ونشرت وسائل إعلام كولومبية وإيطالية، تفاصيل الواقعة التي أدت في النهاية إلى القبض على لاعب إنتر ميلان الإيطالي وبورتو البرتغالي السابق.

وذكرت تقارير الشرطة الكولومبية أن فريدي كان في حالة سُكر ما جعله يبدأ شجاراً في منزله، وينتهي به الأمر إلى توجيه الضربات لوالديه.

وعلى الفور قامت أسرت فريدي بالاتصال بالشرطة لنجدتهم من اللاعب الذي ظهرت بقع دم على سرواله وقميصه فور مداهمة الشرطة للمنزل وإجباره على الخروج معهم.

ووجدت الشرطة إصابات بين أفراد أسرة فريدي فور وصولها، لتصطحب اللاعب معها، قبل خضوعه للتحقيقات للبت في أمره لاحقاً.

وخضع فريدي كذلك إلى العلاج في أحد المراكز الطبية لوجود بعد الإصابات الدامية بجسده، لكن سلوكه العدواني استمر ضد أفراد الطاقم الطبي والشرطة.

فريدي (34 عاماً) أنهى علاقته بنادي الكولومبي ميلوناريوس، بعد رحلة طويلة مر خلالها على أندية بوكاجونيورز الأرجنتيني، وسانت اتيان الفرنسي، وإنتر ميلان الإيطالي وبورتو البرتغالي، وفاسكو دي جاما البرازيلي.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات