شاهد كل المباريات

إعلان

أفضل 30.. الحلقة الثانية.. عمار حمدي موهبة النصر الذي قادته الصدفة ليكون محط أنظار أوروبا

عمار حمدي، لاعب النصر

عمار حمدي لاعب النصر

"الأهلي فاوضني أكثر من مرة وأنا في النصر تقريباً 3 مرات وكذلك الإسماعيلي وفاوضني أيضاً الزمالك ثم عاد القطبين لطلب ضمي بعد نهاية الموسم المنصرم 2017/2018".. هكذا بدأ عمار حمدي، موهبة نادي النصر حديثه ليلا كورة في ثاني حلقات سلسلة أفضل 30.

"أفضل 30" هي سلسلة من الحوارات التي ستُنشر تباعاً على موقع يلا كورة على مدار شهر رمضان لـ 30 لاعب بالدوري المصري لفتوا الأنظار خلال موسم 2017/2018.

اقرأ أيضاً: أفضل 30.. الحلقة الأولى.. قصة محمد عنتر "البلط" الذي تحول في أقل من 4 أشهر لأحد نجوم الزمالك

وشارك لاعب الوسط البالغ من العمر 18 عاماً مع النصر في 17 مباراة ببطولة الدوري؛ حيث سجل هدفاً وصنع آخر لزملائه خلال 1012 دقيقة لعب، فيما شارك مع فريقه بمباراة واحدة ببطولة كأس مصر ولم يُسجل أو يصنع أي هدف.

لم يعرف عمار رغم ممارسته لكرة القدم على مدار 10 سنوات من عمره سوى نادي النصر: "انضممت له وأنا في الثامنة أو التاسعة من عمري ومنذ حينها أتلقى عروضاً لضمي من قٍبل الأهلي والزمالك وإنبي والإسماعيلي ولكن إدارة النادي كانت ترفض رحيلي".

مستواه اللافت في قطاع ناشئين نادي النصر دفع المدير الفني للفريق الأول بنادي النصر، سيد عيد لتصعيده معه الموسم قبل الماضي: "لعبت أخر مباراتي في الموسم حينها أمام الزرقا والسويس ثم شاركت في مباراة ودية أمام العبور وسجلت هدف اللقاء الوحيد فعدّل النادي عقدي حينها وأصحبت بالفريق الأول بصورة رسمية".

ولكن الموسم السعيد بالمشاركة مع النصر بالدوري الممتاز لم يكن كما تخيله: "كنت في مباراة مع الفريق الأول أمام ناشئين النادي وتعرضت لإصابة بخلع في الكتف أبعدتني عن الفريق لمدة شهر ونصف ثم طلب مني كابتن سيد عيد المشاركة مع فريق 1999 و1997 لكي استعيد مستواي مرة أخرى وبالفعل عدت مرة للفريق الأول".

وربما أراد القدر حينها مكافئته على اجتهاده، فالمصري أبرم صفقة هي الأعلى في تاريخه بشراء لاعب النصر إسلام عيسى الذي كان يشارك أساسياً مع فريقه: "هو لاعب جيد جداً وبالفعل جاءتني الفرصة بصورة أكبر بعد رحيله فاعتمد علي كابتن سيد عيد وسعدت بمساندته لي".

وعن الرغم من الإشادات التي تلقاها عقب ظهوره مع النصر أمام الزمالك والأهلي إلا إنه لا يرى المباراتان مميزتان بالنسبة له: "حينها كنت مريضاً ولكن من يهرب من مباراة الأهلي أو الزمالك فأخذت حقنة ولكن في نهاية مباراة الزمالك أخبرت كابتن سيد عيد بشعوري بدوار ولكني شعرت فعلياً إني وضعت قدماً في الدوري بعد مباراتي فريقي أمام المقاولون والرجاء".

ولكن النهايات السعيدة لا تكون الدائمة في جميع الأحداث فالنصر هبط بنهاية الموسم المنصرم 2017/2018 إلى دوري الدرجة الثانية: "حزين طبعاً لهبوطنا ولكن سعيد بالظهور في الدوري الممتاز وأتمنى أن أتواجد به بالموسم المقبل حال فشل احترافي".

فاللاعب صاحب الـ 18 عاماً تلقى عرضاً من نادي بازل السويسري: "هناك أندية كبيرة في مصر تفاوضني ولكنني أتمنى الاحتراف ولدي عروضاً من بلجيكا وفرنسا وليس سويسرا فقط وأتمنى موافقة النادي عليهما".

ويتواجد اللاعب حالياَ ضمن صفوف منتخب مصر مواليد 1999 تحت قيادة حمادة صدقي؛ استعدادًا لمباراة المنتخب الوطني والسنغال يوم غد السبت في التصفيات المؤهلة لأمم أفريقيا.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات