جميع المباريات

كأس الأمم الأفريقية

برعاية

إعلان

عيون إفريقية.. الكونغو التي لا تخشى صلاح.. تطلب التتويج.. وماربيا حرمتها من كاسونجو

عيون

منتخب الكونغو

عيون إفريقية تسعى لإلقاء نظرة على المنتخبات المنافسة لمصر في نهائيات أمم إفريقيا، وأكبر المنافسين على اللقب في البطولة التي تقام بين 21 يونيو و19 يوليو.

بنادييها العظام، تي بي مازيمبي، وفيتا كلوب، ومجموعة مميزة من الأجانب تمثل الكونغو المنافس الأقوى لمصر في دور المجموعات من أمم إفريقيا.

المنتخب صاحب المركز الـ46 في التصنيف الأخير الصادر عن الاتحاد الدولي لكرة القدم، الذي توج بأمم إفريقيا لأخر مرة عام 1974 في مصر، سيحط رحاله على القاهرة وأمله في معانقة الكأس بعد غياب دام 45 عامًا.

قبل انطلاق البطولة نلتقي بالصحفي الكونغولي، جونيور بوبي، من أجل الإطلاع على رأيه في منتخب بلاده، وطموحاته بشأن المشاركة في القادمة في البطولة.

يقول الصحفي الكونغولي في مستهل حديثه: "فيما يتعلق بالقائمة، واختيارات المدير الفني لقد تمكن من وضع عناصر ترضي 90% من مجتمع كرة القدم في الكونغو، لكن القرار الصعب الحقيقي في هذا الأمور هو أن تختار 23 لاعبًا فقط من أجل المشاركة في البطولة."

وتابع: "هداف البطولة المحلية في الكونغو هو جاكسون موليكا لاعب تي بي مازيمبي غاب عن فترة إعداد المنتخب في ماربيا الإسبانية بسبب عدم حصوله على تأشيرة الدخول، وهو نفس الأمر بالنسبة لكابونجو كاسونجو لاعب الزمالك أيضًا."

لكن جونيور اتجه إلى أمر له أهميته في التقييم، ولا يمكن أن يلمسه إلا من يتابع عن قرب: "الجانب الذي يبدو غير واضح المعالم في هجوم الفريق هو الهجوم، حيث أن سيدريك باكامبو منذ أن رحل إلى الصين (من فياريال إلى سينوبو جوان) لم يتمكن من تقديم نفس الأداء المعروف عنه."

سيدريك باكامبو، بالرغم من أنه أحرز 4 أهداف وصنع 3 في 4 مباريات منذ انتقاله إلى الدوري الصيني مقابل 40 مليون يورو، لكنه لم يشارك سوى خلال 33 % من مباريات ناديه في الدوري، على مدار قرابة 6 أشهر، في حين تجده لعب كافة مباريات دوري الأبطال وسجل 3 أهداف كانت جميعها أمام فريق من تايلاند.

وبالانتقال إلى الجانب الدفاعي، يقول جونيور: "في الجانب الدفاعي تجد العديد من أصحاب القدرات الرائعة، ايكوكو جوردان (جانجون الفرنسي)، إيساما مبيكو (مازيمبي)، دجوما شعباني (فيتا كلوب) في الجانب الأيمن، ونجوندا موزينجا (فينا كلوب)، وأرتور ماسوكو (وستهام الانجليزي)، في الجانب الأيسر."

ولعب كافة العناصر الدفاعية في الكونغو مع أنديتها بانتظام، ومنهم من يتواجد منهم في الدوري المحلي يمتلك خبرة جيدة بالمشاركة في البطولات الإفريقية.

وتابع: "لكن إن كان عليّ أن اختار أبرز عناصر المنتخب على الإطلاق فهم بول-خوسيه موبوكو (جناح ستاندر دو لياج البلجيكي)، باكامبو (نادي سينوبو جوان)، نجوندا موزينجا (فيتا كلوب)، وأرتور ماسوكو (وستهام)، والمفاجأة التي أتمنى أن تظهر بشكل إيجابي هو جيانيلي إيمبولا (لاعب وسط رايو فايكانو الإسباني)، الذي انضم لأول مرة، وسبق له تمثيل الأعمار السنية المختلفة لفرنسا."

وتحدث عن مرحلة الإعداد قائلًا: "أعتقد معسكر الإعداد في إسبانيا مضى بشكل رائع، تعرفنا على اللاعبين من خلال التعادل السلبي أمام بوركينا فاسو، لكن أعتقد أن يانيك بولاسي (جناح إيفرتون المعار لأندرلخت البلجيكي) وهو أحد أبرز لاعبينا ليس في حالة جيدة."

واستبعد تمامًا أن يكون لكاسونجو دورًا في أمم إفريقيا قائلًا: "غيابه عن معسكر إعداد الفريق يجعل من الصعب تمامًا اختياره في القائمة، سيتم إرسال القائمة النهائية عقب معسكر إعداد إسبانيا، ولا مجال لضم لاعب لم يحضر فترة الإعداد."

أما عن الأهداف من المشاركة في البطولة: "اللقب هو الهدف الأول"، مؤكدًا أن مواجهة مصر في القاهرة لا يخيفه: "لأننا نمتلك القدرات اللازمة للفوز."

واختتم بالحديث عن محمد صلاح، قائلًا: "هو لاعب عظيم، ونجم إفريقي لامع، لكننا لا نخشاه"، وعن اللاعب القادر على إيقافه اختار كريستيان لوينداما لاعب جالاتاسراي.

طالع أيضا..

كشاف الـCAN.. ماريجا "طريد الترجي" كان مرشحًا للأهلي قبل السطوع أوروبيًا

6 طرق مختلفة لاستقبال البث الأرضي الرقمي لكأس الأمم الأفريقية

مصدر يكشف لـ"يلا كورة" موعد طرح أجهزة "البث الرقمي" وأسعارها

 

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات