شاهد كل المباريات

إعلان

عقل المباراة: بين الأهلي وليفربول.. العمود الفقري والقلب أهم

الاهلي - احمد فتحي

الأهلي

في تحليلات عقل المباراة.. رحلة داخل عقول المديرين الفنيين لكلا الفريقين ونجتهد لإبراز النواحي التكتيكية المتخصصة التي كانت موجودة في المباراة ونضيف عليها ما كان يجب أن يكون متواجدا حتي تصل كرة القدم بشكلها المتخصص داخل عقل القارىء.

طالما كان هناك قلب ينبض كانت هناك حياة.. معدل النبض هو المؤشر الذي يدل علي النشاط الذي تقوم به لذلك إذا قمت في لحظة ما في مباراة الأهلي والداخلية خاصة في الشوط الأول بقياس نبض أغلب لاعبي الأهلي ستجد أنهم يلعبون وكأنهم في تقسيمة مملة، لست محتاجا لإن أسافر ألاف الأميال كي أسقط ذلك علي ملحمة ليفربول في الأنفيلد ضد أرسنال ، ولكن المقارنة قادمة في شىء أخر.

العمود الفقري هو المحور الرئيسي للجسم ويمكنك أن تحكم علي الفرد إن كان لائقا بدنيا من الشكل الظاهري فقط من خلال رؤية مدي إستقامة عموده الفقري.

ولإن الأخير مجموعة من الفقرات الغير متشابهة رغم ترابطها فأنت تحتاج دوما إلي تكوين فريق كرة القدم إلي عناصر مختلفة ولكنها مترابطة يرتكز عليها ثقل الجمجمة وينقلها إلي الأطراف وصولا إلي الأصابع.

العمود الفقري في كرة القدم يبدأ من حارس المرمي مرورا بقلب دفاع يجيد التمركز وصناعة اللعب والقيادة مرورا إلي إرتكاز دفاعي لا يهدأ وقادر أيضا بتحركه علي ضغط المنافس في نصف ملعبه وصولا إلي صانع الألعاب الذي يصنع الخطورة حتي رأس الحربة الذي لا يهدأ حتي تسكن الكرة الشباك.

مع مانشستر سيتي إستقدم جوارديولا برافو حارسا للمرمي أعطي له فرص كثيرة وما إن نفدت طاقته أحاله بديلا لكابييرو الذي إقترب من الاربعين وقتها، وفي الموسم الذي يليه ولإن حارس المرمي يعتبر فقرة لا غني عنها في كرة القدم  قام بإستقدام إيدرسون وظل برافو علي دكة الإحتياط.

تحمل يورجين كلوب كثيرا منيوليه حتي إستقدم كاريوس وصبر علي كاريوس ولكنه عندما سقط لم يعد إلي مينيوليه بل قام إستقدام أليسون بيكر، في الأهلي تظهر دائرة مفرغة بين شريف إكرامي وبين الشناوي ولكن حتي تكون حكما عادلا كاملا لا بد من الحديث عن باقي العناصر.

فان دايك ولابورت في ليفربول ومان سيتي، في الأهلي لا يوجد قلب دفاع ربما الأقرب والأوقع أن تستخدم أيمن أشرف الذي تألق قبل موسمين في هذا المركزودفعه ذلك للدخول إلي قائمة المنتخب رغم اللعب كقلب دفاع وليس كظهير أيسر كما أراده كوبر.. هناك من يتحدث عن أن رحيل لايبدو جيدا في الظهير الأيسر، ولكن الرد العلمي بأن العمود الفقري أولي من الأطراف.

هشام محمد وعمرو السولية ثنائية لا خلاف عليها في إنها تفتقد أساس وظيفتها.. الثنائي بمثابة القلب وظيفيا وفي نفس الوقت هم أحد الفقرات المختلفة التي تمثل العمود الفقري، الأهلي يعاني عطبا في تلك المنطقة حاول كثيرا ناصر ماهر أن يصلح منها بالتراجع لتسلم الكرات بنفسه ولكن قد يكون ذلك محمودا إذا كان الأهلي يعاني من ضغط المنافس لا من قلة حركة السولية وهشام.

هل من المعقول ألا يتحرك ثنائي الإرتكاز؟ العبرة ليست بالتحرك ولكن في زمن التحرك للوصول إلي الكرة .المثالية في كرة القدم أن يتحرك اللاعب تجاه منافسه قبل إستلام الأخير للكرة، يكون هدفه هو الكرة لإستخلاصها وليس جسد المنافس الذي يستخدمه لحماية الكرة وبالتالي خطأ يجهض عمليات التحول ويوقف حركية الفريق كاملة.

كلوب عندما وجد أزمة في الثلاثي ميلنر وفينالدوم وهندرسون للدرجة التي أجبرته علي الإستعانة بفابينيو ولإن الأخير لا يجيد اللعب وحيدا بين ثنائي وسط بنفس الدرجة التي تجعله رائعا بين إرتكاز أخر يجاوره.. قدم له فينالدوم وحرر فيرمينيو بين ثنائي الوسط وخلف رأس الحربة  وأدخل شاكيري إلي الأطراف.

لا يوجد أزمة في أن تعيد احمد فتحي صاحب ال 34 عاما إلي صفوف الفريق ولكن في نفس الوقت لا يمكن أن تفقد طاقة حركية في مركز إرتكاز الوسط إسمها كريم نيدفيد خاصة وأنت تلعب في معركة أمام الداخلية الذي يتميز لاعبوه بالإنقضاض العنيف، نيدفيد يبدو وكأنه لا غني عنه في الفترة القادمة كإرتكاز دفاعي ويجب إعداده لأداء تلك المهمة.. لإن وجوده في هذا المكان أفضل لقوام الفريق من الظهير الأيمن حتي لو كان أدائه هو أقل (في تلك الفترة).

لإن الأطراف جزئين أيادي وأرجل ففي كرة القدم يمكن للجناح إذا كان متميزا أن يقدم دوره الهجومي دون مساعدة لذلك فإن ساني يقوم بذلك الدور فيما ينضم ديلف إلي خط الوسط للمساعدة في عملية ملء وسط الملعب، الأهم دوما ألا يتأثر العمود الفقري للفريق.

رأس الحربة.. لا يوجد لاعب يسجل من كل الفرص التي تتاح له ولكنك تعول علي رأس الحربة أنه يجعلك تهدد المرمي وتسجل، إذا لعب المنافس بخطوط متراجعه لا بد أن يعلم رأس الحربة أن تحكمه في الكرة في تلك المنطقة هو الأساس الذي سيبدأ عليه سرعته في الوصول للمرمي ثم التهديد أو التهديف.. ليس هناك المزيد لشرحه عن أزارو.

بعدما قمنا بتشريح قوام أي فريق نبدأ في الحديث عن القلب وهي التي تعني عمليا في كرة القدم أداء كل العمليات الحركية بسرعة وقوة في توقيت سليم.

ليفربول مع كلوب لعب بنفس تنظيم الأمس قبل 12 مباراة ولم يكن الفريق متوهجا مثلما توهج في ديسمبر الحالي ، كلوب إستعاد أسلوبه المميز الذي كاد أن يفقده.. عرف أن لديه كتيبة من لاعبي الوسط (فابينيو –فينالدوم-هندرسون-ميلنز –نابي كيتا) وضم لهم فيرمينو مؤخرا بالتبادل مع شاكيري بحسب مجريات المباراة.

ذلك ليست هناك أزمة في التبادل بينهم كل ثلاثة مباريات بحيث يعطي من هو موجود في أرض الملعب كامل طاقته وقبل أن يصل لمرحلة الإجهاد أو الإصابة يبدأ البديل الذي لا يقل قوة وعطاء عن الأساسي.. ففي تلك المنطقة لا يوجد أي فرصة للمزاح فإما أن تضغط بقوة فتضغط منافسك أو تتهاون في بذل الجهد فترضي بكامل إرادتك أن يتم تهديد مرماك.

أخيرا.. بقوام مثالي وقلب سليم تستطيع أن تبذل مجهودا كبيرا ولكن يبقي العقل هو الأهم لإنه يدير كل شىء بل هو من يختار كيف يكون قوامه ومتي وأين يتحرك.

لمتابعة الكاتب عبر فيس بوك.. اضغط هنا

لمتابعة الكاتب عبر تويتر.. اضغط هنا

اقرأ أيضًا

استعدادًا لبيراميدز.. لاسارتي يقود مران الأهلي لأول مرة.. و"خطة التدريب" على رأس أولوياته

تقرير بالفيديو.. بوطيب.. "قناص" يحتاجه الزمالك.. توهج في فرنسا وسجل في المونديال

تقرير.. بعد قرار الإعفاء.. 13 نقطة تكشف حال الرياضة السعودية خلال فترة آل الشيخ

 

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات