شاهد كل المباريات

إعلان

مرونة أم خلل؟.. 5 طرق لعب لميتشو في خسارة "متكررة" لدوري جنوب أفريقيا

ميتشو

ميتشو المدير الفني الجديد للزمالك

لا يبدو أن هناك طريقة واضحة يعتمد عليها الصربي ميلوتين سريدوفيتش "ميتشو" المدير الفني الجديد لنادي الزمالك، وإن كان يميل أحيانًا للطريقة المعتمدة في أغلب الفرق العالمية.

ميتشو قاد أورلاندو بايريتس الجنوب أفريقي خلال الموسمين الماضيين، إلا أنه خلالهما لم يعتمد على طريقة واحدة للعب، فالتغييرات كانت متتالية بعد كل مباراة أو بعضًا منهم.

الموسم الأخير للمدرب الصربي مع أورلاندو خاض خلاله 30 مباراة في دوري جنوب أفريقيا، والذي أنهاه وصيفًا خلف صنداونز بفارق نقطتين.

ميتشو اعتمد في 13 مباراة -ليست متتالية- على طريقة 4-4-2، بتواجد ثنائي إرتكاز دفاعي خلف جناحين، ومن ثم ثنائي هجومي صريح.

ولطالما خاض أورلاندو مبارياته المحلية بهذه الطريقة، فإنه لم يخسر سوى مباراة واحدة فقط أمام بلومفونتين بالجولة الرابعة من البطولة، وهي المباراة الأولى التي اعتمد خلالها الصربي على هذه الطريقة.

خسارة أورلاندو في هذه المباراة يبدو أنها دفعت ميتشو لتغير طريقته إلى 4-3-3، ليخوض خمسة مباريات متتالية بهذه الطريقة حقق خلالهم فوزين وثلاثة تعادلات، ليقرر بعدها العودة من جديد إلى 4-4-2.

عودة ميتشو إلى طريقته التي تبدو مفضلة له لم تكن كما المتوقع، حيث خاض أربع مباريات متتالية بها لكنه حقق الفوز في واحدة فقط وتعادل في ثلاث.

التراجع في النتائج ساهم من جديد في تعديل الطريقة مرة أخرى، ليلعب ميتشو بعدها بطريقة 3-4-3 في لقاء واحد قاد أورلاندو للفوز خلاله، قبل أن ينتقل للعب بطريقتي 3-5-2 و4-3-3 في ثلاث مباريات، تعادل في اثنين منهما وخسر في الثالثة.

الخسارة دفعت ميتشو للتغير مرة أخرى، لينتقل للعب بطريقة 3-4-2-1، ليحقق فوزًا وتعادلين متتاليين، ليلجأ مرة أخرى للعودة إلى طريقة 4-4-2 خلال آخر 7 مباريات من عمر البطولة.

العودة هذه المرة كانت مقبولة لميتشو، ليقود الفريق لتحقيق خمسة انتصارات والتعادل في مباراتين، وإن كان التعادل في المباراة قبل الأخيرة أمام كيب تاون سيتي قد أدى لحسم الدوري رسميًا لصالح صنداونز.

الأمر لم يكن مختلفًا في موسم 2017-2018، عندما أعتمد المدرب الصربي على طريقتي 4-2-3-1 و4-3-3 في جميع المباريات، إلى جانب 4-4-2 على استحياء في مباراتين فقط.

هذا الموسم لم تختلف نهايته كثيرًا عن السابق، حيث خسر أورلاندو اللقب بفارق خمس نقاط عن صنداونز، وكان السبب هو الخسارة أمام كيب تاون سيتي أيضًا وفي الجولة قبل الأخيرة، مما أدى لحسم البطل للقبه قبل الجولة الأخيرة.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات