شاهد كل المباريات

إعلان

أبو ريدة يتحدث عن.. سابقة قد تكون الأولى.. طلب كاف.. وإلغاء الدوري وإقامة الكأس

هاني أبو ريدة، رئيس اتحاد كرة القدم

هاني أبو ريدة

تحدث هاني أبو ريدة الرئيس السابق للاتحاد المصري لكرة القدم، بأن تنفيذ بند الـ8 سنوات بأثر رجعي قد يكون سابقة أولى في تاريخه، وأوضح أن إقامة كأس مصر سيكون أسهل من استكمال دوري we المصري.

وقال أبو ريدة في تصريحاته لقناة "أون تايم سبورتس" الفضائية: "الموعد المفترض أن تقام به الجمعية العمومية من أجل مناقشة اللائحة سيكون في شهر يوليو القادم، ونحن في انتظار ما سيدحث وإن كانت الجمعية العمومية ستقام."

وتابع: "الطبيعي أن تكون الانتخابات في أغسطس القادم أو على أقصى تقدير في سبتمبر المقبل، ونحن في انتظار إن كانت هناك موافقة بوجود تجمعات في الفترة المقبلة."

وأضاف: "هناك تقدير على مستوى العالم بشأن الموقف الجاري، وإمكانية التأجيل واردة لكن أعتقد أن الانتخابات الخاصة باتحاد الكرة سوف تقام في العام الجاري ولن تتأجل للعام المقبل."

أما عن إمكانية تأثر الجمعية العمومية بإلغاء الموسم، فقد قال: "إلغاء الموسم إذا حدث ليس له تأثير على عدد الأندية المشاركة في الجمعية العمومية، وحتى إذا تم إلغاء الدوري سيستمر الكأس لأنه يحتاج فقط أسبوعين من أجل استكماله وكل من شارك في البطولة هم أعضاء الجمعية العمومية."

وفيما يتعلق بالنقاش حول تطبيق بند الـ8 سنوات بأثر رجعي، قال: "الاتحاد الدولي حين قرر وجود حق أقصى للعضوية أقر هذا الأمر منذ صدور القرار، وهو نفس الشيء الذي حدث داخل مصر في مختلف الجهات، وإذا تم تطبيق حق أقصى للعضوية بأثر رجعي ستكون سابقة أولى لم تحدث من قبل."

أما عن طلب الاتحاد الإفريقي بشأن موقف البطولات المحلية، قال: "القرار في الأول والأخير بخصوص عودة المسابقات المحلية هو قرار دولة، والاتحاد الإفريقي نفسه لم يحدد موعد الارتباطات الخاصة بالأندية المنتخبات."

وأردف: "من وجهة نظري الاتحاد الإفريقي يجب أن يخطر الاتحادات المحلية بخطته المستقبلية حتى تقوم الاتحادات المحلية بترتيب أمورها بناء على ذلك، وليس العكس."

واختتم قائلًا: "عودة الدوري يجب أن تكون مرتبطة بإمكانية الاستعداد، وانهاء فترة الاعداد بشكل جيد، ثم عودة المسابقة بشكل لا يؤثر على الموسم المقبل."

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات